بعد أن تاه في صحراء محاميد الغزلان.. وفاة طفل “عطشا” بزاكورة

بالعربية LeSiteinfo - خديجة الشافي

توفي يوم أمس الثلاثاء طفل يبلغ من العمر 13 عاما، بسبب العطش بعد أن تاه في صحراء محاميد الغزلان التي تبعد عن مدينة زاكورة بنحو 99 كلم، في حين تم إنقاذ ثلاث من أصدقائه في اللحظات الأخيرة.

وأفادت مصادر محلية لـ “سيت أنفو”، أن الطفل “ع.ش” كان رفقة ثلاثة من أصدقائه حين غادروا منطقة سياحية كانوا يشتغلون بها في مجال البناء بمنطقة تدعى “بوكرن” قرب المحاميد الغزلان، قبل أن يختلفوا في الطريق المؤدي إليها لعدم معرفتهم بالمنطقة.

وأضافت ذات المصادر، أن اختلافهم دفعهم إلى سلك طريقين مختلفين، ففي الوقت الذي قرر فيه شاب لوحده سلك طريق مختلف، اختار أصدقائه الثلاثة ضمهن “الهالك” سلك طريق مغاير ليتوهوا في الصحراء دون ماء.

وتمكن صديقهم من الوصل إلى مكان تواجد أحد رعاة الإبل بالمنطقة، ليخبره بفقدان أصدقائه، حيث انطق أهل المنطقة في البحث عنهم، قبل أن يجدوهم في حالة صحية متدهورة  تحت شجرة، وإلى جانبهم الطفل الذي لم يتمكن من مقاومة العطش.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

بعد عملية ختان فاشلة .. وفاة طفل بنزيف حاد في زاكورة

لفظ طفل صغير أنفاسه الأخيرة بمستعجلات مستشفى سيدي