بعدما قتلوا ابنها بقعر البئر.. والدة الضحية: حرقو ليا قلبي عليه الله ياخذ الحق

بالعربية LeSiteinfo - كوثر زكي

بعد مرور أسبوع على الجريمة البشعة التي هزت مدينة القنيطرة، والتي راح ضحيتها شاب في مقتبل العمر، تعرض للتعذيب من طرف عصابة إجرامية، كشفت والدة الضحية معطيات حصرية عن هذه القضية.

وقالت فاطمة والدة الشاب الذي توفي بقعر البئر، إن فلذة كبدها تعرض للتعذيب من طرف عصابة تتكون من ثلاثة أشخاص، بحيث قاموا برميه في قعر البئر، بعدما كبلو يديه ورجليه وأغلقوا فمه.

وأوضحت والدة الضحية، في تصريح لـ “سيت أنفو”، أنه في الوقت الذي كانت تبحث فيه عن ابنها الذي اختفى عن الأنظار ليلة رأس السنة، كانت والدة المجرم تحاول طمأنتها بأن ابنها سافر إلى الديار الأوربية.

وأضافت فاطمة، أن المجرم كان صديق ابنها، وكان هذا الأخير يمنحه النقود والثياب من أجل التباهي بها أمام أقرانهم، قائلة “راه كرحوني في ولدي الله ياخذ فيهم الحق”.

وقالت والدة الضحية، إن ما وقع لابني شبيه بالأفلام، “راه مزال ممتيقة أشنو وقع ليه، حرقو ليا قلبي عليه”.

Facebook Comments

إقرأ أيضا