وفاة الشخص الذي أحرق جسده داخل سوق ممتاز بأكادير

بالعربية LeSiteinfo - ياسين كوسكار

علم موقع “سيت أنفو” من مصادر مطلعة، أن الشاب الذي أضرم النار في جسده داخل سوق ممتاز بأكادير، فارق الحياة بمستشفى مراكش، متأثرا بحروق خطيرة في أنحاء متفرقة من بدنه.

و أكّدت المصادر ذاتها، أن الأطر الطبية بالمشفى المذكور عجزت عن علاج المُصاب بعدما أُحيل عليه نظراً لحالته الصحية الحرجة، عقب إصابته بحروق متفاوته الخطورة، لاسيما على مستوى الصدر و العنق و الوجه و البطن.

وكان المُفارق للحياة وهو من ذوي السوابق القضائية، قد أقدم قبل أسبوع، على إحراق نفسه داخل سوق ممتاز في حي فونتي بمدينة أكادير، بعد أن ضبطه حرّاس الأمن الخاص في حالة تلبس بسرقة مثقاب كهربائي “Perceuse” من داخل الرواق المُخصّص للمُعدّات، قبل أن تتم مطالبته بأداء قيمتها المالية المُحدّدة في 149 درهم.

و كان شهود عيان أفادوا في تصريحات متطابقة لـ”سيت أنفو”، أن المعني بالأمر، غادر السوق الممتاز بعد أدائه المبلغ المذكور، ليعود إلى المكان مُجدّداً حاملاً قنينة في يده تتضمن مادة سريعة الاشتعال، قبل أن يسكبها على جسده و يضرم النار وسط تعالي صراخ المتواجدين داخل المركز التجاري، ما أسفر عن إصابته بحروق متفاوتة الخطورة عجّلت بنقله إلى المركز الإستشفائي الجهوي الحسن الثاني بالمدينة ذاتها، ومنه إلى مستشفى مراكش، حيث لفظ أنفاسه الأخيرة.

روبرتاج - رغم المراقبة.. الشناقة يزورون طانكة الحولي

Facebook Comments

إقرأ أيضا

فتاة تُفارق الحياة غرقاً بشاطئ أكادير

فتاة تُفارق الحياة غرقاً بشاطئ أكادير