مجرم يبتر يد شخص وأمن مولاي رشيد يدخل على الخط

تمكنت المصالح الأمنية بحي مولاي رشيد بالدار البيضاء، أمس الثلاثاء، من توقيف شخص يبلغ من العمر 22 سنة، من ذوي السوابق القضائية، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض المفضي إلى إحداث عاهة مستديمة.

وتشير المعطيات الأولية للبحث إلى دخول المشتبه فيه، في خلاف مع الضحية بحي مولاي رشيد، قبل أن يتطور الأمر إلى تعريض غريمه لاعتداء جسدي بالسلاح الأبيض، تسبب قي بتر يد الضحية اليمنى، في وقت قادت التحريات الميدانية المكثفة إلى توقيف المشتبه فيه بإحدى الاقامات السكنية الكائنة خارج المدار الحضري لمدينة الدار البيضاء.

وتم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، لتحديد كافة الظروف والملابسات المحيطة بهذه الجريمة.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى