قبلة تنهي حياة شابة عشرينية

لم تكن تعلم شابة كندية في العشرينات من العمر، أن قبلة جمعتها بصديقها ستكون كفيلة بإنهاء حياتها.

وكشفت تقارير إعلامية أن الشابة كانت على موعد غرامي مع صديقها، غير أن هذا الأخير وقبل لقائه بها تناول فطيرة تحتوي على الزبدة والفول السوداني، دون أن يعلم أن رفيقته مصابة بحساسية حادة من المأكولات التي تناولها.

وأوضحت المصادر ذاتها أن الشابة دخلت في نوبة ربو حادة أفقدتها القدرة على التنفس، ما دفع صديقها إلى إخطار الإسعاف لإنقاذ حياتها.

وذكرت المصادر نفسها، أن الضحية فارقت الحياة قبل وصولها إلى المستشفى، مشيرة إلى أن التشريح الطبي أظهر أنها كانت تعاني انكماشا في الدماغ جراء نقص الأوكسجين، ما منع هذا الأخير من التدفق إلى المخ.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى