أربعينية تفارق الحياة بطريقة مروعة في طنجة

لا زالت حالات الانتحار في تصاعد “مهول” بمدن الشمال، لاسيما بعد وضع سيدة أربعينية حدا لحياتها بمنزلها في مدينة طنجة، أمس السبت.

ووفقا لمصادر محلية فإن السيدة المنتحرة، ألقت بنفسها من أعلى مبنى المنزل، الذي تقطن به، في أحد الأحياء الشعبية بمدينة طنجة، في مشهد صادم.

واستنفر الحادث السلطات المحلية لمدينة طنجة، وعناصر الوقاية المدنية، الذين حلوا بمكان الواقعة، لنقل المنتحرة صوب مستودع الأموات في انتظار معرفة ظروف عملية الانتحار.

ولم تُعرف بعد، أسباب وحيثيات إقدام السيدة المعنية، على وضع حد لحياتها بطريقة مأساوية، دبت الرعب في صفوف جيرانها.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى