وفاة قاصر غرقا في مياه وادي درعة بزاكورة

تمكنت عناصر الوقاية المدنية يوم أمس الاثنين، من انتشال جثة طفل في الحادية عشرة من عمره، غرق في مياه وادي درعة بمدينة زاكورة.

وتشير المعطيات المتوفرة لـ”سيت أنفو”، إلى أن عناصر الوقاية المدنية انتشلت جثة الضحية من مياه الوادي بزاوية الفتح بجماعة الروحا قيادة ترناتة بإقليم زاكورة.

ووفق المعطيات ذاتها، فالطفل الضحية لم يتمكن من مقاومة تيار المياه القوي عندما كان بصدد السباحة في الوادي، ليلفظ أنفاسه الأخيرة غرقا.

وانطلقت عملية البحث عن الضحية مباشرة بعد غرقه، مما استدعى تدخل عناصر الوقاية المدنية التي بدأت عملية البحث قبل العثور على جثثه ونقلها صوب مستودع الأموات.


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى