مصرع سائق دراجة نارية في حادثة سير مروعة ضواحي تطوان

لقي سائق دراجة نارية مصرعه صباح اليوم الجمعة في حادثة سير مروعة، وقعت بتراب جماعة الواد بني حسان بإقليم تطوان.

وأفاد مصدر “سيت أنفو”، أن الحادثة نتجت عن اصطدام مباشر بين الدارجة النارية وشاحنة على مستوى الطريق الرابطة بين دار قوباع  وواد لاو عبر منطقة أقشور، ما أدى إلى مصرع سائق الدراجة وانحراف الشاحنة عن مسارها وسقوطها في منحدر دون تسجيل إصابات في صفوف ركابها.

وقد استنفر الحادث عناصر الوقاية المدنية ورجال الدرك الملكي الذين حلوا بمكان الواقعة لمعاينتها، كما جرى فتح تحقيق في الحادث لكشف ملابساته وذلك بأمر من النيابة العامة المختصة.

يشار إلى أن  25 شخصا لقوا مصرعهم، وأصيب 2593 آخرون بجروح، إصابات 101 منهم بليغة، في 1856 حادثة سير سجلت داخل المناطق الحضرية، خلال الأسبوع الممتد من 29 أبريل إلى 5 ماي الجاري.

وعزا بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني الأسباب الرئيسية المؤدية إلى وقوع هذه الحوادث، حسب ترتيبها، إلى عدم انتباه السائقين، وعدم احترام حق الأسبقية، والسرعة المفرطة، وعدم ترك مسافة الأمان، وعدم انتباه الراجلين، وعدم التحكم، وتغيير الاتجاه بدون إشارة، وعدم احترام الوقوف المفروض بعلامة “قف”، وتغيير الاتجاه غير المسموح به، وعدم احترام الوقوف المفروض بضوء التشوير الأحمر، والسير في الاتجاه الممنوع، والسير في يسار الطريق، والسياقة في حالة سكر، والتجاوز المعيب.

وأضاف المصدر ذاته أنه بخصوص عمليات المراقبة والزجر في ميدان السير والجولان، تمكنت مصالح الأمن من تسجيل 40 ألفا و648 مخالفة، وإنجاز 6506 محاضر أحيلت على النيابة العامة، واستخلاص 34 ألفا و142 غرامة صلحية.

وأشار إلى أن المبلغ المتحصل عليه بلغ 7 ملايين و 536 ألف و 825 درهما، فيما بلغ عدد العربات الموضوعة بالمحجز البلدي 4397 عربة، وعدد الوثائق المسحوبة 6506 وثائق، وعدد المركبات التي خضعت للتوقيف 193 مركبة.


الوزيرة بنعلي تنفي صلتها بـ “الصورة المزعومة” وتتوعد باللجوء إلى القضاء

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى