مجهولون يرشقون حافلات ألزا بالبيضاء بالحجارة

كشفت شركة ألزا البيضاء، الفاعل المكلف بالتدبير المفوض لقطاع النقل الحضري عبر الحافلات على مستوى الدار البيضاء الكبرى، عن تعرض مجموعة من الحافلات لعمليات تخريبية.

وأوضحت الشركة في بلاغ لها، أن أسطول الحافلات تعرض لخمس عمليات تخربيية في ظرف أسبوع، بحيث تم رشق مجموعة من الحافلات بالحجارة  وتكسير الزجاج.

وأفادت الشركة، أن المصالح الأمنية أوقفت المتهمين المشتبه في تخريبهم لهذه الحافلات.

وعملت الشركة، المتواجدة بعدة مدن مغربية، منذ يوم الأحد 12 أبريل 2020 على تشغيل الأسطول المؤقت للحافلات، وسحب الحافلات القديمة بشكل كلي.

وكانت مؤسسة التعاون بين الجماعات ” البيضاء” وشركة “ألزا المغرب”، قد وقعتا في 31 أكتوبر 2019 بالعاصمة الاقتصادية للمملكة، العقد الجديد للتدبير المفوض للنقل الجماعي الحضري بواسطة الحافلات، يغطي الجماعات الترابية الثمانية عشرة للدار البيضاء الكبرى .

ويتضمن العقد، الذي يمتد لفترة 10 سنوات مع إمكانية تمديدها ل5 سنوات إضافية، مرحلة أولى تمتد من فاتح نونبر 2019 إلى غاية 31 دجنبر 2020، قامت خلالها (ألزا -البيضاء)، الاسم الذي أطلق على الفرع الجديد لمجموعة (ألزا للنقل)، بتشغيل 250 حافلة “في وضعية متردية” كانت تابعة لشركة (مدينة بيس)، التي انتهى عقدها في 31 أكتوبر الماضي، لتشرع بعدها في تشغيل 400 حافلة مستعملة بشكل تدريجي.

وفي المرحلة الموالية، التي تبدأ مع سنة 2021، سيتم تشغيل أسطول دائم من 700 حافلة جديدة، ممولة بشراكة بين مؤسسة التعاون بين الجماعات “البيضاء” وشركة ألزا.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى