لسعة عقرب تنهي حياة طفلة ضواحي واد زم

لفظت طفلة في الرابعة من العمر أنفاسها الأخيرة، اليوم الثلاثاء، بقسم العناية المركزة بالمركز الاستشفائي خرببكة، بعد تعرضها للسعة عقرب سامة بدوار حمادي التابع جماعة المعادنة بدائرة وادي زم بتراب إقليم خريبكة.

وحسب مصدر “سيت انفو “، فغياب المصل المضاد للسعات العقارب، تسبب بشكل مباشر في وفاة الطفلة في عمر الزهور، حيث لفظت أنفاسها الأخيرة متأثرة بالسم.

وأضاف المصدر ذاته، أن الحادث خلف صدمة كبيرة وسط عائلة الضحية، فيما تم إيداع جثة الهالكة في مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي خريبكة.

هذا وتحصد لسعات العقارب ولذغات الأفاعي العشرات من الضحايا سنويا على مستوى جهة بني ملال خنيفرة، حيث يتم تسجل أغلب الحالات بالمناطق الجبلية والقرى النائية ذات المناخ الحار .


حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى