غرق طفل في مياه سد ضواحي تاونات

لفظ طفل في الثامنة من عمره أنفاسه الأخيرة غرقا بمياه سد أسفالو بإقليم تاونات يوم أمس الأحد، عندما كان بصدد السباحة هربا من درجة الحرارة المرتفعة.

ووفق المعطيات المتوفرة لـ “سيت أنفو”، فإن الطفل الضحية لقي مصرعه بمياه السد في غفلة من أفراد أسرته الذين كانوا برفقته في رحلة استجمام لاقتناص بعض لحظات الراحة.

ولم تنجح المحاولات في إنقاذ الطفل الذي غرق بمياه السد، حيث تمكنت عناصر الوقاية المدنية بعدها من انتشال جثته ونقلها إلى مستودع الأموات.

هذا وانتقلت عناصر الدرك الملكي إلى عين المكان مباشرة بعد علمها بالحادث، لفتح بحث من أجل كشف أسباب وظروف غرق الطفل ومصرعه.


دنيا باطمة ووالدتها وشقيقتيها يصدمن متابعيهن على الأنستغرام -صورة





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى