عاصفة شتوية تتسبب في مقتل 4 أشخاص وتعليق الدراسة بأمريكا

تسببت العاصفة الشتوية التي تجتاح الولايات المتحدة، في مقتل أربعة أشخاص على الأقل، كما اضطرت العديد من المؤسسات التعليمية إلى تعليق الدراسة في العديد من مناطق البلاد.

واجتاحت موجة برد قارس اليوم الثلاثاء معظم مناطق السهول الكبرى والغرب الأوسط الأمريكي، حيث انخفضت درجات الحرارة إلى أقل من 34.4 درجة مئوية في أجزاء كثيرة من وسط الولايات المتحدة.

وانقطعت الكهرباء عن أزيد من 120 ألف منزل وشركة في وقت مبكر من اليوم الثلاثاء، معظمها في أوريغون وتكساس ولويزيانا.

وحث مسؤولو النقل على تجنب السفر، نظرا لخطورة القيادة على الطرق التي أصبحت مكسوة بالجليد.

وتم تعليق الدراسة اليوم الثلاثاء في بورتلاند وباقي المدن الكبرى، بما في ذلك شيكاغو ودنفر ودالاس وفورت وورث، ووادي هدسون في نيويورك، وفي جميع أنحاء نيو إنغلاند وواشنطن العاصمة.

كما أثرت العواصف ودرجات الحرارة المتجمدة على حركة النقل الجوي ومباريات كرة القدم الأمريكية، وأيضا التجمع الانتخابي للحزب الجمهوري في ولاية آيوا، وتسببت في وفاة العديد من الأشخاص عبر أنحاء البلاد.

ولقي أربعة أشخاص على الأقل حتفهم في منطقة بورتلاند، اثنان من بينهم كانا يعانيان من انخفاض درجة حرارة الجسم.

وفي ولاية ويسكونسن، قال مسؤولون إنه يتم التحقيق في أسباب وفاة ثلاثة مشردين في منطقة ميلووكي، ويرجح أن تكون الوفيات ناجمة عن انخفاض درجة حرارة الجسم.

وأنقذت مروحية تابعة لشرطة ولاية كنتاكي، يوم الاثنين، أربعة أشخاص كانوا عالقين أثناء تسلقهم قمة “كورتهاوس روك” في منطقة “ريد ريفر جورج” يوم الاثنين.

وفي لويزيانا، أفادت الشرطة بأن عناصرها عملت طوال الليل لإخراج سائقي السيارات من الجسور المتجمدة.

وبخصوص حركة النقل الجوي، أبلغ موقع “فلايت أوير” المتخصص في تتبع الرحلات الجوية عن إلغاء أزيد من 3300 رحلة يوم الاثنين، كما تم الإبلاغ عن أزيد من 1300 إلغاء صباح اليوم الثلاثاء على الساحل الشرقي للولايات المتحدة.

 

المصدر : وكالات

موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى