صور لإسرائيل ولبنان ملطخة بالدماء منسوبة لمسيرة الأساتذة تغزو الفايسبوك

كشف مصدر مطلع لـ “سيت أنفو”، أن جميع الصور التي تم تداولها خلال اليومين الماضيين، بمواقع التواصل الاجتماعي، والتي تظهر أشخاصا تعرضوا للضرب والجرح، على أساس أنهم الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد مفبركة.

وأكد المصدر نفسه، أن الصور الأخيرة التي تم تداولها على نطاق واسع بمواقع التواصل الاجتماعي، والتي تظهر شخصا يحمل جروحا غائرة على مستوى الوجه، يدعي أن الدراجات النارية لموظفي الشرطة هي التي دهسته أثناء مشاركته في المسيرة الاحتجاجية، مفبركة ولا علاقة لها بالمغرب.

وأوضح المصدر نفسه، أن الصورة تعود لأستاذ تعرض لاعتداء من طرف تلميذ بلبنان، بواسطة سكين من الحجم الكبير، ولا علاقة لها بالأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد.


مهمة جديدة لطاقم وليد الركراكي في فرنسا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى