شاطئ سيدي رحال يلفظ جثثي مهاجرين سريين

كشف مصدر مطلع لـ “سيت أنفو”، أن شاطئ سيدي رحال المتواجد نواحي مدينة الدار البيضاء، لفظ صباح اليوم الاثنين، جثتي من ضحايا القارب الذي انقلب يوم الخميس الماضي.

وحسب المصدر نفسه، فإنه جرى نقل الجثتين من طرف عناصر الوقاية المدنية، إلى مستودع الأموات.

وكان شاطئ سيدي رحال قد عرف يوم الخميس، حالة استنفار قصوى، بعد انقلاب قارب للهجرة السرية، بمنطقة الهواورة، بحيث تم إنقاد حوالي 20 شخصا، من طرف عناصر الوقاية المدنية.

ولفظ البحر مباشرة بعد انقلاب القارب، جثت فتاتين في العشرينيات من العمر ورجل في الخمسينيات، فيما تم إنقاذ حوالي 20 شخصا، كانوا على متن القارب.

وأوضح المصدر نفسه، أن أمواج البحر لفظت القارب المتهالك، الذي كان على متنه مجموعة من “الحراكة”، الذين كانوا يرغبون في الوصول إلى الضفة الأخرى.

وأكد المصدر ذاته، أن عناصر الوقاية المدنية استعانت بدراجات “جيتسكي”، من أجل البحث عن المفقودين المفترضين.

وأشار المصدر، إلى أن عناصر الدرك الملكي فتحت تحقيقا عاجلا في الموضوع، وتم الاستماع لإفادة “الحراكة” الذين تم إنقاذهم، في وقت شهد فيه الشاطئ حالة استنفار قصوى.


حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى