شاب ينهي حياته داخل مصنع للأحذية بفاس

عثرت المصالح الأمنية صباح اليوم الجمعة، على جثة شخص داخل مصنع للأحذية، بحي سيدي بوجيدة التابع لمقاطعة جنان الورد بفاس، في ظروف جد غامضة.

وأفاد مصدر “سيت أنفو”، أنه تم العثور على جثة المستخدم وهي معلقة بحبل من طرف زملائه، ليتم إخبار السلطات الأمنية بالأمر، بحيث تمت معاينة الجثة من قبل عناصر الشرطة العلمية والتقنية.

وأوضح المصدر نفسه، أنه جرى نقل الجثة إلى مستودع الأموات، من أجل إخضاعها للتشريح الطبي، لمعرفة ملابسات هذه الواقعة التي خلفت حزنا عميقا وسط زملائه في العمل.

ورجح المصدر ذاته، أن يكون الشاب قد وضع حدا لحياته شنقا، داخل المعمل الذي يشتغل فيه، لأنه في الفترة الأخيرة كان يعاني من عدة أمراض ويداوم على زيارة الأطباء.


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى