تلميذ يعتدي على أستاذ بمولاي يعقوب ويُفقده بصره وتنسيقية توضح وتستنكر

اهتزت ثانوية عين الله الإعدادية بمولاي يعقوب، أخيرا على وقع حادث مأساوي، بطله تلميذ أقدم على الاعتداء على أستاذ مادة الرياضيات بالسب والضرب، ما تسبب في فقدانه لبصره.

وفي هذا السياق، أعلن المكتب الإقليمي للتنسيقية الوطنية للأساتذة وأطر الدعم الذين فرض عليهم التعاقد بمولاي يعقوب، أنه تلقى باستياء كبير خبر حادث الاعتداء الذي تعرض له أستاذ مادة الرياضيات بثانوية عين الله الإعدادية، من خلال هجوم عنيف قام به أحد التلاميذ الجانحين بالمؤسسة والذي انهال على الأستاذ بوابل من السب والقذف والضرب الشيء الذي خلف إصابة بليغة على مستوى العين اليسرى مما أدى حسب التقارير الطبية إلى جرح في القرنية أفقده حاسة البصر.

وأوضحت التنسيقية في بيان استنكاري لها أمس الأربعاء، يتوفر “سيت أنفو” على نسخة منه، أن هذا الأمر ليس الأول من نوعه بإعدادية عين الله، فقد سبق للأستاذ أن تعرض لحادث مشابه في الدورة الأولى لكن تم احتواء الوضع من طرف الإدارة دون زجر السلوك الشنيع للتلميذ لردع مثل هذه الممارسات المنحرفة، الأمر الذي استفحل في الدورة الثانية فكانت النتيجة هي فقدان الأستاذ لحاسة البصر، مشيرة إلى أنه في الوقت الذي وجب على الإدارة تبني استراتيجية واضحة للحد من ظاهرة تطاول التلاميذ على الأساتذة نجدها حريصة كل الحرص على محاولة تهدئة الأوضاع ونهج سياسة اللامبالاة والقفز على المشاكل دون حلها.

وأعلنت التنسيقية الوطنية للأساتذة وأطر الدعم الذين فرض عليهم التعاقد بمولاي يعقوب تضامنها المبدئي واللامشروط مع الأستاذ، معبرة عن استنكارها الشديد لمثل هذه السلوكات التي تعوق العملية التعليمية التعلمية، وتقف حجر عثرة أمام إصلاح منظومة التربية والتعليم؛ كما شجبت أعمال البلطجة والتهجم على حرمة الأساتذة من طرف بعض التلاميذ أو أي شخص آخر؛ مطالبة بالتدخل العاجل والفوري للمدير الإقليمي للوقوف على حجم الاختلالات والتجاوزات المسترسلة بثانوية عين الله خاصة وبباقي المؤسسات بالإقليم عامة.

وجدّدت دعمها للأستاذ داعية جميع أعضاء التنسيقية الوطنية بمولاي يعقوب إلى الاستعداد لخوض أشكال نضالية نصرة للضحية وإحقاقا للحق والقطع مع كل ما يهدد سلامة مناضلي التنسيقية، ويعرقل السير العام للمؤسسات التعليمية.


قرار محكمة الاستئناف في قضية “مومو”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى