القرطاس بالدار البيضاء لتوقيف تجار مخدرات

استخدم ضابط شرطة يعمل بمفوضية الشرطة في منطقة مديونة في الدار البيضاء، مساء اليوم الجمعة، سلاحه الوظيفي بشكل اضطراري، خلال محاولته توقيف شخصين مبحوث عنها متهمين بالاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية.

وأفادت المديرية العامة للأمن الوطني، في بلاغ لها، حسب المعلومات الأولية للبحث، فإن ضابطا للشرطة القضائية حاول توقيف المشتبه فيهما على خلفية مذكرة للبحث صادرة في حقهما، غير أنهما أبديا مقاومة عنيفة، وأشهرا في وجهه السلاح الأبيض، مما اضطره لإطلاق رصاصتين تحذيريتين، لتصيب الرصاصة الثالثة أحد المشتبه فيهما على مستوى الرجل، مع ذلك تمكنى من الفرار من قبضته.

وأضاف ذات البلاغ أن المصالح الولائية للشرطة القضائية بالدار البيضاء فتحت بحثا قضائيا في النازلة، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتوقيف المشتبه فيهما، بالإضافة إلى تحديد جميع ظروف وملابسات هذه القضية.

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى