ألقت نفسها من الطابق الـ4 ..أم لرضيعة تنهي حياتها في ظروف غامضة بـ”كازا”

لفظت شابة في العشرينات من عمرها أنفاسها الأخيرة عشية يومه الاثنين، بمدينة الدار البيضاء في ظروف ما تزال موضوع بحث المصالح الأمنية.

ووفق المعطيات المتوفرة لـ”سيت أنفو”، فإن الشابة في عقدها الثاني وأم لطفلة في عامها الثاني، أقدمت على رمي نفسها من نافذة منزل الأسرة بمنطقة مولاي رشيد بالدار البيضاء.

وأصيبت الضحية برضوخ وكسور خطيرة مباشرة بعد ارتطامها بالأرض لتلفظ أنفساها الأخيرة حيث سقطت من الطابق الرابع للبناية.

وحضرت المصالح الأمنية إلى عين المكان، حيث تم توجيه جثة الضحية صوب مستودع الأموات قصد التشريح الطبي لفائدة البحث الذي أمرت النيابة العامة، بفتحه لكشف أسباب ووظائف الحادث.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى