“DACIA” تجدد موعدها مع مستخدمي الإنترنت المغاربة وتقترح فكرة “فطور الوالد”

حرصت داسيا Dacia، العلامة المفضلة لدى المغاربة، دوما على أن تبقى قريبة من زبائنها وأن تـكون جزءًا من حياتهم اليومية.

وأعلنت شركة “داسيا”، في بيان لها، توصل “سيت أنفو” بنسخة منه، أنه لذلك، وبمناسبة شهر رمضان، فكرت علامة Dacia في نشاط مستوحى من العادات لتسليط الضوء على هذا الشهر الذي يجتمع فيه المغاربة مع عائلتهم حول مائدة الإفطار.

ووفق المصدر ذاته، فإنه في عام 2019، أطلقت داسيا Dacia فكرة “فطور مع الوالدة ” لتكريم الأمهات. في عام 2021، عادت علامة داسيا بفكرة ” فطور الوالدة ” وكيّفَتها مع سياق القيود المفروضة على التنقل.

وكان الهدف من تلك المبادرة مساعدة أفراد الأسرة المتباعدين على تقاسم لحظات سعيدة رغم المسافة. وهكذا، كانت سيارة داسيا لودجي Dacia Lodgy تتنقل عبر طرق المملكة لتمكين الأمهات من إعداد وجبة الفطور وإرسالها إلى أبنائهن الذين يعيشون في مدن أخرى لأسباب تتصل بالعمل أو الدراسة.

وقد لاقت هذه العملية نجاحًا كبيرًا على شبكات التواصل الاجتماعي بسبب المشاعر التي أثارها هذا الحدث الاجتماعي الذي وجد العديد من مستخدمي الإنترنت أن لهم صلة به.

هذا العام، تعود داسيا Dacia بفكرة غير مسبوقة تم تكييفها مع السياق الحالي تبرز دور المرأة والرابطة الأسرية القوية وروح التضامن،التي تمثل رموزا قوية للمجتمع المغربي.

تطلق علامة داسيا Dacia “فطور الوالد” لتكريم الأم، والزوجة، والأخت، والابنة والعمة. بالفعل، خلال شهر رمضان، غالبًا ما تكون المرأة هي التي تتكلف بإعداد وجبة الإفطار لتجمع جميع أفراد الأسرة حول مائدة للإفطار.

وقد فكرت داسيا Dacia في أب يعد مع أطفاله وجبة الفطور ويسوق سيارة داسيا لوغان الجديدة في Nouvelle Dacia Logan لمفاجأة زوجته. وهي طريقة ليشكرها على كل الجهود التي تبذلها كل يوم.

أكثر من أي وقت مضى، تبقى داسيا قريبة من المغاربة وتسعى إلى إبراز النساء بقوتهن ومواهبهن.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى