مهنيو السياحة بالصويرة يأملون إنقاذ الموسم بعد تأثير جائحة “كورونا”

بالعربية LeSiteinfo - خديجة الشافي

يعمل مهنيو قطاع السياحة بمدينة الصويرة، على البحث عن سبل كفيلة بإنقاذ الموسم السياحي الذي تضرر بشكل كبير بسبب تداعيات جائحة كورنا المستجد على غرار باقي مدن ومناطق المملكة، عبر عدد من التدابير والإجراءات.

في هذا الصدد، اعتمد المجلس الإقليمي للسياحة استراتيجية متكاملة، تروم الخروج من الأزمة، تتعلق أساسا بالحفاظ على مناصب الشغل بالقطاعات السياحية والفندقية، وتنويع العروض السياحية، علاوة على مواصلة حملة النهوض بالمدينة والمناطق النائية التابعة لنفوذها.

وكشف  بلاغ المجلس الإقليمي للسياحة بالمدينة، أن هذا الإجراء الذي يأتي بعد عدد من المشاورات واللقاءات، ساهم في التخفيف من آثار الجائحة على القطاع، حيث عاشت الصويرة صيفا جيدا، وذلك بفضل السياحة الداخلية.

وتتمثل مظاهر الموسم السياحي لهذا الصيف في تحقيق تحسن ملموس في المعدل المتوسط للإقامة بالصويرة، بفضل مجموعة من  العروض السياحية التي تتلاءم مع احتياجات الأسر، ومن خلال استقبال زوار مدينة الرياح في امتثال تام للإجراءات التي أقرتها السلطات المختصة.

ويعول المجلس الإقليمي للسياحة، على استغلال عدد من المؤهلات في مقدمتها تنوع المناظر وصدقية الوجهة وموثوقيتها لكونها تتجاوز الحدود الوطنية،إلى جانب التاريخ الغني والمتعدد، والإرث المعماري والحضاري وتنوع المنتجات المحلية.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

فرقة جرائم الأموال تحقق في صفقات بجماعة الصويرة

فرقة جرائم الأموال تحقق في صفقات بجماعة الصويرة