الجيل الأخضر 2020 _2030 فوق طاولة المجلس الحكومي

بالعربية LeSiteinfo - نعيمة المباركي

يقدم عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، الخميس المقبل، في المجلس الحكومي، عرضا يتضمن أهم محاور الاستيراتيجية الجديدة للتنمية الفلاحية : ” الجيل الأخضر 2020_2030″، المقدمة أمام الملك محمد السادس.

وتقترح الرؤية الاستراتيجية الجديدة للقطاع الفلاحي “الجيل الأخضر 2020-2030″، والتي قدمها وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات عزيز أخنوش، الأسبوع الماضي باشتوكة آيت باها، بين يدي الملك محمد السادس، ثمانية محاور، تتوزع بين ركيزتين تهمان العنصر البشري ومواصلة دينامية التنمية الفلاحية.
وتتوخ الرؤية الجديدة:
– انبثاق جيل جديد من الطبقة الوسطى الفلاحية، عبر تمكين 400 ألف أسرة جديدة من الولوج للطبقة الوسطى وتثبيت 690 ألف أسرة ضمنها، من خلال أربع دعائم تهم بالخصوص تحسين دخل الفلاح وتعميم التأمين الفلاحي وتمكين الفلاح من الاستفادة من خدمات الحماية الاجتماعية وتقليص الفرق بين الحد الأدنى للأجور في القطاع الفلاحي والقطاعات الأخرى في أفق 2030.

– إفراز جيل جديد من المقاولين الشباب من خلال تعبئة وتثمين مليون هكتار من الأراضي الجماعية وتوفير عمل لـ350 ألف شاب.

– إطلاق جيل جديد من التنظيمات الفلاحية المبتكرة عبر مضاعفة معدل تنظيم الفلاحين خمس مرات وتعزيز دور التنظيمات البيمهنية، وذلك من خلال الترويج لنماذج جديدة من التعاونيات الفلاحية وتعزيز استقلالية ودور التنظيمات البيمهنية في هيكلة سلاسل الإنتاج.

– مواكبة تأهيل الفلاحين وتطوير قدراتهم عبر جيل جديد من آليات المصاحبة، عبر تكثيف وتعميم الاستشارة الفلاحية وتطوير الخدمات الرقمية، بربط ما لا يقل عن مليوني فلاح بمنصات الخدمات الالكترونية وإغناء منظومة المواكبة للفلاحة التضامنية.

– تعزيز السلاسل الفلاحية بهدف مضاعفة الناتج الخام الفلاحي ليبلغ ما بين 200 و250 مليار درهم بحلول سنة 2030، ومضاعفة قيمة الصادرات الفلاحية لتبلغ ما بين 50 و60 مليار درهم.

– تحسين مسالك توزيع المنتوجات من خلال عصرنة 12 سوق للجملة وأسواق تقليدية وهيكلة وتنويع مسالك التوزيع، وذلك بشراكة مع وزارة الداخلية والجماعات الترابية.

– تحسين الجودة والقدرة على الابتكار، حيث سيتم منح الاعتماد ل 120 مجزرة عصرية ومضاعفة المراقبة الصحية، مما سيسمح للمغرب بالامتثال بشكل أفضل للمعايير الدولية وتلبية حاجيات المستهلكين وجعل “أصل” المنتوج المغربي (origine Maroc) ضمانا للجودة.

– تطوير الفلاحة المستدامة، عبر تنفيذ الشق المتعلق بمياه السقي ضمن البرنامج الوطني للتزويد بالماء الشروب ومياه السقي 2020-2027.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

فيسبوكيون يشيدون باحترام أعضاء الحكومة “مسافة الأمان” للوقاية من “كورونا”

فيسبوكيون يشيدون باحترام أعضاء الحكومة "مسافة الأمان" للوقاية من "كورونا"