العثماني يتباهى بإنجازات حكومته في “صناعة السيارات” والمعارضة تتهمه بـ”الاختباء وراء الأرقام المضللة”

بالعربية LeSiteinfo - نعيمة المباركي

فاجأ سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، أعضاء مجلس النواب، بسرد ما اعتبره انجازات حكومته في مجال صناعة السيارات، إذ كشف أن المغرب أصبح رائدا في هذا المجال على المستوى الافريقي حيث يُصنّع سيارة واحدة في كل 90 ثانية، مشددا على أن الحكومة ” وفت بأغلب التزاماتها في البرنامج الحكومي والرامية لارساء نسيج اقتصادي قوي وجعله قاطرة للتنمية الاقتصادية.

وشدد العثماني، زوال اليوم، خلال الجلسة الشهرية المخصصة لمسائلة رئيس الحكومة، ردا على سؤال حول ” الاستراتيجيات القطاعية في مجال التصنيع”، على أن اقبال المستثمرين الدوليين، لاسيما الشركات الصناعية الكبرى، على المغرب، راجع بالأساس إلى توفر المملكة على موارد بشرية متميزة، ومناخ أعمال مناسب، وبنيات تحتية ولوجستيكية متطورة مكنته من احتلال الصدارة على المستويين الافريقي والجهوي.

وذكر رئيس الحكومة أن قطاع صناعة السيارات لوحده مكن من إحداث حوالي 117 ألف منصب شغل مباشر اضافي بين 2014 و2018، متجاوزا بذلك الهدف المحدد لسنة 2020 وهو 90 ألف منصب شغل، إلى جانب رفع الطاقة الإنتاجية الصناعية للسيارات التي وصلت 700 ألف سيارة سنويا، موضحا أن قطاع صناعة السيارات أضحى أهم أقطاب مخطط التسريع الصناعي، حيث عرف مستويات نمو متواصلة على مدى العقد الأخير، مما مكن المغرب من التموقع كقطب صناعي جهوي في مجال صناعة السيارات وأجزائها، بإنتاج يتجاوز 402.000 سيارة سنة 2018، ليصبح المغرب أكبر منتج للسيارات بإفريقيا، مقابل 376.000 سيارة سنة 2017.

إلى ذلك، اعتبر فريق الوحدة والتعادلية بمجلس النواب أن رد رئيس الحكومة ” لم ينفذ إلى جوهر المساءلة الدستورية، ولم يقارب الموضوع في بعده الاستراتيجي، كما تنص علي ذلك الفقرة الثانية من الفصل 100 من الدستور”، معتبرا ما ورد في جواب العثماني ما هو سوى “تجميع لمؤشرات عن سياسات عمومية قطاعية”، وما هو سوى ” أرقام جافة غير مقنعة”، مشددا على أن الحكومة ” لا توفر على رؤية إستراتيجية للتسريع الصناعي الكفيلة بخلق بنية الاقتصاد المغربي الذي يزال رهينا بالقطاع الفلاحي والتساقطات المطرية في غياب صناعة حقيقة قادرة على أن تضطلع بدور محرك للتنمية المستدامة ببلادنا”.

واتهم ذات الفريق رئيس الحكومة بـ” الاختباء وراء الأرقام المنتقاة والمضللة، والتي سريعا ما تنكسر أمام صخرة الواقع”، مطالبا الحكومة بأن تقول الحقيقة ” أمام ما يعرفه مخطط التسريع الصناعي من اختلالات، وأيضا أمام ما أكدته بعض التقارير الرسمية بخصوص فشل هذا المخطط في بلوغ الأهداف المسطرة”.

 


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

“البام” يتفاعل مع الوضعية الصعبة لأعوان قطاع التعليم المتقاعدين القاطنين بالسكن الوظيفي

"البام" يتفاعل مع الوضعية الصعبة لأعوان قطاع التعليم المتقاعدين القاطنين بالسكن الوظيفي