حمى الأسعار المرتفعة تعكر مزاج السياح والمصطافين المغاربة

بالعربية LeSiteinfo - لوسيت أنفو كوم

بدر مجدان 

ضجت صفحات الفيسبوك بالعديد من المنشورات يشتكي فيها المغاربة من الأسعار المرتفعة التي تشهدها المطاعم والمقاهي في المدن السياحية، حيث يستنزف أربابها جيوب المغاربة والأجانب مستغلين فترة الصيف التي تشهد فيها المدن الساحلية توافد عدد كبير من المصطافين لقضاء إجازتهم الصيفية.

وعرفت الخدمات المقدمة من قبل عدد من المقاهي والمطاعم وصولها إلى مستويات جنونية، إذ يصل فيها ثمن كوب واحد من الشاي العادي لـ 20 درهم، عكس باقي فترات السنة التي يقدم للزبون بـ9 أو 10 دراهم.

فيما تعد فترة الصيف جنة الاستغلال ليس فقط على مستوى الخدمات المقدمة في المقاهي والمطاعم، بل حتى خدمات النقل امتدت إليها حمى الأسعار المرتفعة، وأيضا أسعار الكراء التي سجلت ارتفاع صاروخي في شمال البلاد.

وعبر عدد كبير من المصطافين عن استيائهم من الاستغلال الموسمي الذي يتعرضون له، مطالبين الجهات المسؤولة بضرورة إحداث لجن خاصة بمراقبة الأسعار، من أجل تقديم خدمات بثمن معقول لجميع الراغبين في قضاء العطلة الصيفية بالبلاد.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

لعشاق البحر.. تطبيق جديد للتأكد من جودة مياه الاستحمام

لعشاق البحر.. تطبيق جديد للتأكد من جودة مياه الاستحمام