“بي إس أ”.. عملاق السيارات العالمي يراهن على المغرب لـ”غزو افريقيا”

بالعربية LeSiteinfo - مأمون خلقي

قال الموقع الإسباي ( موتورز ) المتخصص في أخبار صناعة السيارات اليوم الجمعة إن المغرب ” بلد محوري ومدخل رئيسي ” لبرنامج التوسع في إفريقيا وفي منطقة مجموعة ( بي إس أ ) .

وأضاف الموقع الإسباني أن مجموعة ( بي إس أ ) ” لطالما رأت في المغرب دولة رئيسية ومحورية لمخططاتها في القارة الإفريقية وبلدا منتجا للسيارات من شأنه أن ينافس في وقت قصير في مجال صناعة السيارات ” الدول الأوربية الأخرى .

وأشار الموقع في مقال نشره بمناسبة تدشين مصنع مجموعة ( بي إس أ ) بالمغرب الذي ترأسه صاحب الجلالة الملك محمد السادس أمس الخميس أن المجموعة الفرنسية ” هي الشركة المصنعة الوحيدة التي تغطي كل سلاسل القيمة في المغرب وفي إفريقيا ( مركز التوجيه الإقليمي والابتكار والبحث والتنمية والإنتاج والتجارة ) .

ونقل الموقع الإسباني تصريحا لجون كريستوفر كيمارد نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة ( بي إس أ ) في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا أكد فيه أن ” المغرب يمثل سوقا تاريخيا واستراتيجيا لمجموعتنا في إفريقيا والشرق الأوسط ” .

وأضاف كريستوفر كيمارد ” لقد أنشأنا شراكة فريدة مع المغرب في قطاع السيارات بمساعدة شركائنا وبدعم من السلطات المغربية ” .

وترأس الملك محمد السادس أمس الخميس بالمنطقة الصناعية المندمجة ” أتلانتيك فري زون” بجماعة عامر السفلية ( إقليم القنيطرة ) حفل تدشين المنظومة الصناعية للمجموعة الفرنسية ” بي إس أ ” بالمغرب المشروع الذي سيحفز تطوير قطاع السيارات الوطني ويكرس تميز علامة ” صنع في المغرب ” .

وأشرف الملك محمد السادس بهذه المناسبة على تدشين المصنع الجديد لمجموعة ” بي إس أ ” الذي تبلغ طاقته الإنتاجية 100 ألف عربة ومحرك مرتبط بها سنويا كما أشرف الملك على إعطاء انطلاقة أشغال توسعة هذا المركب الصناعي من الجيل الجديد الذي ستتضاعف طاقته الإنتاجية حتى قبل 2023 ــ التاريخ المرتقب لتحقيق هذا الهدف ــ والذي سيوفر 4 آلاف منصب شغل عند الأجل المحدد .

Facebook Comments

إقرأ أيضا

دون “التفريط في الهوية”.. محلل فرنسي يبرز دور الملك في “تحديث المغرب”

دون "التفريط في الهوية".. محلل فرنسي يبرز دور الملك في "تحديث المغرب"