خبراء يحذرون من تدهور اقتصاد المغرب

بالعربية LeSiteinfo - بسمة زماني

انتقد أعضاء رابطة الاقتصاديين الاستقلاليين النهج الذي تسير عليه الحكومة الحالية، وذلك خلال لقاء دراسي تم عقده أول أمس الخميس بمدينة الدار البيضاء، والذي عرى الصورة السلبية للاقتصاد المغربي.

وأكد عبد اللطيف معزوز، رئيس الرابطة أن الحكومة لم تقم سوى بتعميق الفوارق المجالية وسحبت مليارات الدراهم من القدرة الشرائية للمواطنين، كما تسببت في تفقير الطبقة المتوسطة.

وأوضح أن قانون المالية لسنة 2019 مشروع عادي ويأتي في ظرفية استثنائية، ولا يحمل سوى فرضيات متجاوزة وأهداف غير طموحة، واعتبر أن رئيس الحكومة تفاعل بشكل سلبي مع التطور المقلق للاقتصاد.

وحسب جريدة “أخبار اليوم” في عددها الصادر لنهاية الأسبوع، فقد نبهت الرابطة من إمكانية تنازل الحكومة عن جزء من السيادة الاقتصادية، وذلك لاحتمال انخفاض الاستثمارات الخارجية.

وتراجع التنقيط الدولي للاقتصاد الوطني، وذلك على إثر ارتفاع نسبة المديونية وتكلفة التمويل الخارجي، وبالتالي حذرت الرابطة من خطر تدخل المؤسسات الدولية في اقتصاد المغرب.

وقال معزوز إن “الحكومة تبتعد عن الهدف الذي سطرته والذي يتعلق بتطور نسب النمو، ويستحيل تحقيق 1.2 مليون منصب شغل في أفق 2021، فضلا عن تفاقم المديونية بشكل كبير”.

ودعا بذلك الحكومة إلى استغلال فرصة التقلبات الإيجابية الحالية، من قبيل سعر النفط والتساقطات المطرية من أجل إدراج آليات تحفيزية لصالح منقذي المقاولات المهددة بالإفلاس.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

العثماني يهدئ المطالبين بالانسحاب من الحكومة

العثماني يهدئ المطالبين بالانسحاب من الحكومة