المغاربة يتوقعون ارتفاع أثمنة المواد الغذائية

أوضحت نتائج البحث الدائم حول الظرفية لدى الأسر، المنجز من طرف المندوبية السامية للتخطيط، أن الأسر المغربية تتوقع ارتفاع أثمنة المواد الغذائية.
وحسب البحث، الذي توصل به موقع “سيت أنفو”، فخلال الفصل الأول من 2018، صرحت 87,0 في المائة من الأسر بأن أسعار المواد الغذائية قد عرفت ارتفاعا خلال 12 شهرا الأخيرة، في حين رأت 0,3 في المائة فقط عكس ذلك.
واستقر رصيد هذا المؤشر، يضيف التقرير، في مستوى سلبي بلغ ناقص 86,7 نقطة عوض ناقص 88,5 نقطة خلال الفصل السابق وناقص 86,8 نقطة خلال نفس الفترة من السنة الماضية.
أما بخصوص تطور أسعار المواد الغذائية خلال 12 شهرا المقبلة، فتتوقع 83,4 في المائة من الأسر استمرارها في الارتفاع في حين لا يتجاوز معدل الأسر التي تنتظر انخفاضها 0,5 في المائة.
وهكذا استقر رصيد هذه الآراء في مستوى سلبي بلغ ناقص 82,9 نقطة، عوض ناقص79,6 نقطة المسجلة خلال الفصل السابق وناقص 77,7 نقطة المسجلة خلال الفصل نفسه من السنة الماضية.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى