مركز أبحاث: تراجع عجز السيولة البنكية إلى 114.2 مليار درهم

أفاد مركز التجاري للأبحاث (AGR)، في مذكرته الأخيرة “Fixed Income Weekly” المتعلقة بالفترة الممتدة من 27 يوليوز الماضي إلى 2 غشت الجاري بأن عجز السيولة البنكية تراجع إلى 114,2 مليار درهم.

وأشار المركز في هذه المذكرة، إلى أن هذا التراجع يأتي في وقت انخفضت فيه تسبيقات بنك المغرب لمدة 7 أيام بما مقداره 8,2 مليار درهم إلى 38,8 مليار درهم.

وأورد المصدر ذاته، أن توظيفات الخزينة انخفضت بجاري يومي أقصى قدره 27,6 مليار درهم بتاريخ 2 غشت، مقابل جاري يومي أقصى قدره 30,8 مليار درهم خلال الفترة الماضية، مبرزا أنه في ظل هذه الظروف استقر متوسط سعر الفائدة المرجح عند 3 في المئة، في حين ارتفع معدل “MONIA” (متوسط المؤشر المغربي: المؤشر النقدي المرجعي للقياس اليومي المحسوب على أساس معاملات إعادة الشراء التي تم تسليمها مع سندات الخزانة كضمان) إلى 2,914 في المئة.

وتوقع مركز الأبحاث، أن يخفض بنك المغرب، خلال الفترة المقبلة، وتيرة تدخله في السوق النقدية عبر ضخ ما مقداره 34,7 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة 7 أيام مقابل 38,8 مليار جرهم خلال الأسبوع الماضي.

المصدر : وكالات

حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى