مرجان يفتح متجرين من الجيل الجديد يتيحان عيش تجربة تسوق غير مسبوقة بالبيضاء -فيديو

أعلنت مجموعة مرجان عن افتتاح متجرين كبيرين من الجيل الجديد بمدينة الدار البيضاء، يتيحان تجرية تسوق جديدة ومسار جديد لزوارهما، حيث اجتمعت فيهما كل المفاهيم الجديدة للعلامة Shop in Shop ، كونتوار مرجان، بساتين مرجان، ورشة اللحوم، جنبات البحر، ورشة المخبزة، الصيدلية، مزرعة النباتات والمفهوم الجديد المبتكر “ألف ثقافة وثقافة”.

وأفاد بلاغ توصل “سيت أنفو” به، أن مجموعة مرجان هي المجموعة التاريخية في مجال التوزيع الكبير بالمغرب، حيث كانت سباقة ورائدة في إدخال مفهوم “كل شيء تحت سقف واحد” إلى السوق المغربية منذ نهاية الثمانينات من القرن الماضي.

وتستمر المجموعة في الوفاء لطبيعتها الريادية من خلال تجربة تسوق جديدة في مجال التوزيع الكبير بالمغرب، تجربة مجددة أكثر نوعية وأكثر عاطفية من أجل متعة أكبر وخيارات أكثر والمزيد من الراحة خلال التسوق في متاجر مرجان الكبرى من صنف الجيل الأخير، التي رأت أولى وحداتها النور في كاليفورنيا وبوسكورة.

في هذا الصدد، يقول أيوب الأزمي، الرئيس المدير العام للمجموعة، “عند مرجان نعمل باستمرار من أجل التحسين المتواصل لتجربة الزبون، فانتظارات زبنائنا قد تطورت بشكل طبيعي، وأصبحت تهتم أكثر بالخدمات، والإدماج متعدد القنوات مع التكنولوجيا الرقمية، والمنتجات الطرية، وتتبع هذه المنتجات الطرية، وإدماج بُعد المواطنة”.

ويضيف الأزمي أنه بـ”الراحة في مسار الزبون في متجري كاليفورنيا وبوسكورة، جعلنا كل مهارات فرقنا في خدمة هذه الانتظارات، أردنا أن ندفع بمسار الزبون نحو آفاق جديدة، لكي نجعل تجربة التسوق أكثر تشويقا وروعة. لقد طورنا ووضعنا في الواجهة تصوراتنا الحصرية للمنتجات في إطار سلاسل مندمجة. طورنا في إطارها المنتجات المجالية بشراكة مع بعض الشركاء. وأعطينا فيها الحظ الأوفر لعلامة “صنع في المغرب”.

استراتيجية غير مسبوقة مع الفاعلين الوطنيين

وأكدت مجموعة مرجان أنها اعتمدت في متاجرها استراتيجية الأروقة التشاركية ذات القيمة المضافة، التي تطبق للمرة الأولى بالمغرب، وذلك من أجل تثمين مختلف الفضاءات المخبزة، ركن السمك، اللحوم، المقشدة، الفواكه والخضر، الثقافة، الجمال والصحة، المالبس، كل واحدة منها تم تصورها بطابع مميز لتسهيل الاستكشاف وجعل التجربة أكثر وضوحا وتأثيرا. ففضاء الثقافة تم تصوره في شكل خيمة مغربية، وتم إدراجه في إطار تجربة “ألف ثقافة أُعطيت فيها الأولوية المطلقة للمنتجات الطرية وثقافة” التي تحيل على حكاية مشهورة، أما رفوف السوق فإنها طاازجة، مقترحة تنوعا وجودة لا مثيل لهما.

كل المهارات والفنون في مختلف القطاعات التي يضمها المتجر تم تثمينها بفضل تخصيصها بزاوية متميزة وبعالمة خاصة، الشيء الذي نتج عنه ميلاد عرٍض جديٍد، والذي رأى النور من أجل الاستجابة للإنتظارات الجديدة للمستهلكين.

وشددت المجموعة على أنه ومن خلال ذلك، أصبحت ألوان شركائنا المرموقين من أمثالDécathlon و Bruges de Jeff وMaison Alexis( الحلويات الرقيقة( وWok Be( الطبخ اآلسيوي(، إضافة إلى العالمات الجديدة café Okfe وPâtes Mamie( العجائن الطرية( وTifiee( اللحوم الممتازة(، هي التي تعطي اإليقاع لمسار الزبون وتكفل تنوع العرض داخل المتجر.

إرث مغربي

كشفت المجموعة أنه اختيار المواد المستعملة في إنشاء وتأثيث المتاجر ، حظي باهتمام خاص، وذلك بغرض التذكير في كل خطوة بالإرث المغربي والرسو المحلي الراسخ للعالمة، من خلال اعتماد مواد مستدامة وديكور أعطيت فيه الأولوية للصناع والحرفيين المحليين، على غرار بعض المصابيح المشكلة من الحديد الصلب، حجارة الأطلس، الطين، النحاس، الزليج… تكسو الفضاءات بأناقة. ومن خلال ذلك، تعيد مجموعة مرجان التأكيد على دعمها للثقافة ولعالمة “صنع في المغرب”، الشيء الذي تؤكده أيضا الفتات وعالمات التشوير عبر استعمال العديد من الطوطيمات التي تذكر بالتزام العالمة، إلى جانب المنتجين المحليين، ودائما مع نفس الوعد للمستهلكين: مرجان، الربح في الجودة والأثمان

يشار إلى أنه وعلى امتداد أكثر من ثلاثين عاما نجحت Marjane الرائدة في مجال البيع بالتجزئة، في توفير منتجات ًالتجارة الحديثة ووضعها رهن إشارة العموم داخل المراكز الحضرية الكبرى وأيضا المدن ذات الحجم المتوسط.

وتُدير  مجموعة Marjane  أزيد من 345 ألف متر مربع من مراكز التسوق والمركبات التجارية من الجيل الجديد، وتشغل أزيد من 12 ألف شخص، وتوفر عرضها من المنتجات عبر 130 نقطة بيع في أزيد من 30 مدينة مغربية، حيث تنجز أزيد من 100 مليون معاملة تجارية في السنة.


حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى