“مرجان” أول علامة تجارية من خارج أوروبا تنضم إلى “جمعية جودة متاجر الأغذية” (FSQA)

أن تتحلى بالعزم والتصميم الدائمين من أجل ضمان الطراوة والجودة العالية لكل المنتجات الغذائية المعروضة على رفوف متاجرها، لا يشكل مجرد التزام بالنسبة لمجموعة مرجان، بل هو قناعة راسخة لديها، خصوصا في سياق أصبح فيه المستهلك شديد الحرص فيما يتعلق بالسلامة الصحية للمنتجات الغذائية.

وفا ًء منها لهذا المبدأ، انضمت مرجان رسميا، منذ يوم 25 نونبر 20121 إلى “جمعية جودة متاجر الأغذية” ،( FSQA) وهي هيئة مهنية يوجد مقرها بفرنسا وتضم 14علامة أوروبية للتوزيع الكبير تجمعها إرادة مشتركة من أجل ضمان السلامة الصحية للمنتجات الغذائية التي تعرضها في محلاتها التجارية، بحسب ما أورده بلاغ لشركة مرجان، توصل “سيت أنفو” بنسخة منه.
وتُعتبر مرجان أول علامة من خارج أوروبا تحرز صفة العضوية الكاملة في هذه الجمعية.

قبل عدة سنوات، قررت العلامات التجارية المُؤسِّسة لجمعية جودة متاجر الأغذية أن تتقاسم مهاراتها، ليس فقط بهدف المطابقة مع الضوابط القانونية المفروضة من طرف السلطات المتخصصة، ولكن بهدف الانضباط لمعايير أكثر صرامة، نظرا لكون المنتجات الغذائية تتطور باستمرار في تعقيداتها وتفاصيلها بشكل يصعب على الأنظمة القانونية استباقه وتوقعه. ولقيادة هذا المشروع على الوجه الأكمل، تبنت العلامات المشاركة فيه فكرة مفادها أن السلامة الصحية للأغذية ليست عنصرا للتنافس، وإنما هي موضوع للتعاون يجب أن يحظى باهتمام كل موزع حريص على صحة المستهلكين.

وفي هذا الصدد، حددت “جمعية جودة متاجر الأغذية” لنفسها مهمة أساسية تتثمل في تطوير علامة خاصة تحت اسم “معايير جودة متاجر بيع الأغذية” (FSQS) والتي هي عبارة عن نظام مرجعي للمراقبة معتمد في مجال التوزيع الكبير. ويُمكِّن هذا النظام المرجعي من قياس مستوى التحكم في السلامة الصحية للمنتجات الغذائية المعروضة في المحلات التجارية.

ويتمحور حول أفضل الممارسات في المجال الصحي بهذا القطاع المهني، وذلك بالارتكاز على المقتضيات التنظيمية والقانونية الجاري بها العمل في البلدان التي توجد بها المحلات التجارية، وكذلك على المخططات الخاصة للعلامات في مجال السلامة الصحية. وتغطي آلية المراقبة لهذا النظام كامل سلسلة السلامة الصحية، انطلاقا من التطهير والتعقيم، مرورا بالحرارة، والتجهيز، وبطائق المعلومات، وتتبع حالات عدم المطابقة، وتدبير الأزمات… وبشكل إجمالي يتم إخضاع كل شيء للتشريح والأضواء الكاشفة في إطار مهمات التفتيش والرقابة التي يتم إنجازها في هذا الإطار.

وكنتيجة منطقية لانضمامها إلى “جمعية جودة متاجر الأغذية”، تلتزم مجموعة مرجان باعتماد “معايير جودة متاجر بيع الأغذية” وتطبيقها في سائر مكونات شبكتها، سواء تعلق الأمر بوحدات “مرجان” أم بمتاجر القرب “مرجان ماركت”.

وتعتمد مرجان في إنجاز هذا المشروع على مواكبة “يوروفينز لتأمين الأغذية (EFA) الفاعل الأساسي في مجال مواكبة مقاولات صناعة وتوزيع المنتجات الغذائية فيما يتعلق بمطابقة الإجراءات الصحية، وذلك من خلال فرعها المتخصص في فرنسا (يوروفينز لسلامة الأغذية) الذي يعتبر واحدا من بين ثماني هيئات مراقبة معتمدة من طرف اللجنة الفرنسية للاعتماد (COFRAC)، وهي منظمة مستقلة متخصصة في تقييم كفاءات هيئات المراقبة وقدراتها.

تتوفر يوروفينز على فريق كبير من المراقبين المؤهلين والذين تم تكوينهم على تطبيق النظام المرجعي للمراقبة “معايير جودة متاجر بيع الأغذية” (FSQS)  ومخططات ضبط السالمة الصحية، والذين يكلفون بمهام التفتيش والمراقبة، بالإضافة إلى تكوين الفرق التابعة للعلامات الشريكة.

فيما يخص مرجان، ستنطلق عمليات التفتيش والمراقبة ابتداء من الربع الأول لسنة 2022 على مستوى مئات المتاجر التابعة لشبكة المجموعة. وستتم هذه المهمات التفتيشية على حين غرة، بدون سابق إنذار أو برمجة مسبقة، في استقلالية تامة وفي تطابق تام مع متطلبات النظام المرجعي للمراقبة ومسلسل الاعتماد المرتبط به.

وأوضح منير السداتي، مدير الجودة لدى مجموعة مرجان، في تصريح بالمناسبة، أن “المزايا والفوائد التي ستترتب عن هذا النظام المرجعي لن تتوقف عند حدود شبكة مجموعة مرجان وحدها “، مضيفا أنه ” بالنظر للتأثير القوي الذي تمارسه عالمة التوزيع الكبير على منظومتها، فإن بإمكانيتها نقل هذه الممارسات الفضلى أيضا لممونيها ومزوديها بالمنتجات والخدمات “.

ويعتبر هذا التأثير الإيجابي على طول السلسلة اللوجستيكية من بين المهام التي تعتزم مرجان تعزيزها، والتي انخرطت فيها المجموعة بشكل فعلي من خلال علامتها الخاصة Filière Exclusive M .

وتجدر الإشارة إلى أن السلامة الغذائية عبارة عن سلسلة متشابكة، تغطي عمليات إنتاج وتحويل المواد الغذائية ونقلها وتوزيعها، حيث المسؤوليات متقاسمة بين جميع المتدخلين على طول السلسلة. وبالتالي فإن جميع الفاعلين في هذه السلسلة مطالبون بالاشتغال بطريقة متناسقة طبقا لقواعد مشتركة بهدف توفير منتوج عالي الجودة للمستهلك.

وفي هذا السياق، صرح أيوب أزمي، الرئيس المدير العام لمجموعة مرجان هولدينج قائلا : ” نحن واعون كل الوعي بأهمية الدور الذي نضطلع به في تزويد المستهلك بالمنتجات، وعلى الخصوص، المواد الغذائية. لذلك فإن أولويتنا المطلقة هي أن نقدم لزبنائنا، كل يوم في متاجرنا، منتجات أكثر طراوة وبجودة لا غبار عليها. ونحن نبذل كل ما في وسعنا من أجل ذلك، ويشكل انضمامنا إلى “جمعية جودة متاجر الأغذية” شهادة حية على إرادتنا القوية وعزمنا الراسخ على احترام التزاماتنا من  خلال الرفع من مستوى المعايير التي نعتمدها في مجال السالمة الصحية للمنتجات الغذائية”.

من جانبه، قال فيصل بلاطيف، المدير العام لمجموعة “يوروفينز لتأمين الأغذية( EFA  )  : “النظام المرجعي للمراقبة صارم جدا، غير أنه متاح وملائ لجميع علامات التوزيع الكبير. فهو عبارة عن أداة قياس فريدة، ضرورية وموضوعية ومعترف بها، ونابعة من تقاسم المعارف والتجارب والخبرات ومختلف الدروس بين أعضاء الجمعية. وبفضل نتائج مهمات التفتيش والمراقبة التي سنقوم بها ستتمكن مختلف متاجر شبكة مجموعة مرجان من وضع مخططات عمل خاصة بها واعتماد التحسينات المناسبة للرفع من أدائها “.

وقالت بولين ميغرات، المديرة التقنية لجمعية جودة متاجر الأغذية: “لقد استقبل مجلس إدارة “جمعية جودة متاجر الأغذية” بحماس كبير ترشيح مجموعة مرجان لنيل عضوية الجمعية. فالمجموعة المغربية الرائدة في مجال التوزيع الكبير تستجيب كليا لجميع المعايير الازمة لـلالتحاق بالأعضاء الحاليين البالغ عددهم 14 عضوا، كلهم من أوروبا. وننتظر بفارغ الصبر أن نتمكن من التعاون مع العلامة الأولى غير الأوربية التي التزمت باعتماد المعايير الصارمة التي تبنيناها منذ 10 سنوات، والتي تحترمها كل متاجر الأعضاء الحاليون في الجمعية “.

نبذة عن “هولدينغ مرجان”  

هولدينغ الرائدة في مجال البيع بالتجزئة على امتداد أكثر من ثالثين عاماً نجحت مجموعة مرجان من في المدن ذات توفير منتجات التجارة الحديثة إلى عامة الناس، داخل المراكز الحضرية الكبرى، وأيضاً الحجم المتوسط.

وتُدير “هولدينغ مرجان” أزيد من 000 345 متر مربع من مراكز التسوق والمركبات التجارية من الجيل الجديد.

ويصل عدد موظفي المجموعة إلى أزيد من 12 ألف شخص، كما يتوفر الهولدينغ على 130 نقطة بيع في أزيد من 30 مدينة مغربية، وهي الأرقام التي تسمح له بتحقيق أزيد من 100 مليون معاملة بشكل سنوي.


موجة حر شديدة تصل لـ 47 درجة تضرب هذه المدن المغربية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى