في ظل الأزمة العالمية.. وكالة “موديز” ترفع نظرتها المستقبلية للمغرب من “سلبية” إلى “مستقرة”

رفعت وكالة “موديز”، وهي ثاني أكبر وكالة للتصنيف الائتماني على المستوى العالمي، نظرتها المستقبلية للإقتصاد المغربي من “سلبية” إلى “مستقرة”، مؤكدة تعافي الناتج المحلي الاجمالي للمملكة، إلى مستويات ما قبل الجائحة، وقدرة الحكومة على إدارة الأزمات التي ظهرت خلال انتشار الكوفيد.

ففي تقريرها الصادر بداية الشهر الجاري، أكدت الوكالة الأمريكية التحسن الكبير في أداء إجراءات الحكامة التي تنهجها الحكومة في المغرب، والتي من شأنها تحسين وضع المالية العمومية ونسبة الدين، وكل هذا “مع الحفاظ على الاستقرار الاجتماعي في مواجهة تعرض المغرب لصدمة أسعار الغذاء والطاقة الناجمة عن الحرب الروسية الأوكرانية”، يقول التقرير.

الوكالة الأمريكية حافظت كذلك على تصنيف المغرب عند Ba1، مما يعكس مرونة اقتصاد المملكة، والذي يظهر من خلال عدد من المؤشرات، أبرزها تراكم إحتياطات العملة الصعبة، التي تغطي 6 أشهر من واردات المملكة، مما يوفر حاجزًا لامتصاص تأثير صدمة ارتفاع الأسعار عالميا.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى