فيدرالية الصناعات التقليدية والإبداعية تعرض مخرجات دراسة ميدانية -فيديو

وقعت فدرالية الصناعات الثقافية والإبداعية التابعة للاتحاد العام لمقاولات المغرب ووالونيا بروكسل الدولية، بالرباط، اتفاقية
شراكة في ماي 2021 بهدف المساهمة في هيكلة قطاع الصناعات الثقافية والإبداعية، واتخذت المرحلة الأولى من هذا التعاون شكل إطلاق دراسة ميدانية بعنوان “أي تحولات للصناعات الثقافية والإبداعية بالمغرب”، حيث تم التركيز على أربع مجالات وهي: النشر وفنون الفرجة والسمعي البصري والموسيقى المعاصرة، وقد عرضت منهجية واستنتاجات هذه الدراسة على الصحافة الوطنية يوم الإثنين 24 يناير الجاري،  بمقر الاتحاد العام لمقاولات المغرب.

وتم إجراء هذه الدراسة الميدانية بشكل مستقل من قبل فريق من الباحثين المغاربة، بناء على مراجعة موسعة للدراسات والمقالات السابقة، وفي تفاعل منتظم ومنظم مع صانعي القرار والجهات الفاعلة والمتتبعين، وبالتالي فهي توفر مفاتیح لفك رموز أداء المجالات الأربعة في المغرب: النشر، فنون الفرجة، الموسيقى المعاصرة والسمعي البصري.

ومن خلال هذه الدراسة النوعية، حدد الشركاء وفريق البحث الأنفسهم كهدف أساسي تزويد الفاعلين المؤسساتيين بسلسلة من المقترحات لتعزيز السياسات العامة فيما يتعلق بالاقتصاديات الإبداعية في المغرب.

وتتمثل مساهمة هذه الدراسة في جمع وهيكلة الخبرات والتمثلات و تصورات مختلف أصحاب المصلحة، والفاعلين في المجال على وجه الخصوص، من أجل استنتاج المحاور الرئيسية للتحول التي يتعين النظر فيها، بغية جعل الاقتصادات الإبداعية أداة للتنمية البشرية ومحركا للتحول الاقتصادي والاجتماعي، ومن الواضح أن هذا العمل قد أنجز في سياق مقيد حيث يكون الوصول إلى المعلومات والبيانات ضعيفا وحيث تظل الإنجازات من حيث الدراسات والبحوث والتحقيقات المتعلقة بالقطاع غير كافية. وهناك حالة أكثر تقييدا حيث تم تنفيذ العمل الميداني في عام 2021، خلال فترة COVID.

وفي السياق، قال هشام عبقري، نائب رئيس فيدرالية الصناعة الثقافية والإبداعية في تصريح لـ “سيت أنفو”، إن الدراسة جاءت في وقت أصدرت فيه لجنة النموذج التنموي تقريرها، الذي كرس تموقع الثقافة كمحور أساسي للتنمية الاقتصادية والبشرية.

وأضاف “الدراسة تحيلنا على بعض المعطيات الرقمية، لإعادة هيكلة قطاع الثقافة الإبداعية، خاصة أن هذا الأخير، متشعب، ويضم قطاعات مهيكلة وأخرى غير مهيكلة”.

 


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى