فلاحون مغاربة يطالبون بمنع تصدير زيت الزيتون للخارج

من المنتظر أن تعرف أسعار زيت الزيتون خلال السنة المقبلة ارتفاعا ملحوظا، مقارنة مع هذه السنة، وذلك بسبب عدة عوامل أبرزها الجفاف وتأخر التساقطات المطرية.

واعتبر مجموعة من المهنيين أن قلة المحصول سيؤدي إلى ارتفاع أسعار زيت الزيتون، بسبب تأخر التساقطات المطرية.

وقال أحد المهنيين، في تصريح لـ “سيت أنفو”، إنه لتفادي سيناريو ارتفاع أسعار زيت الزيتون، يجب منع تصديره إلى الخارج، لأنه يعد مادة حيوية لدى المغاربة.

وأضاف المهني، أن أسعار زيت الزيتون يمكن أن تصل إلى 100 درهم للتر الواحد، وذلك بسبب قلة الإنتاج.


مستجدات في قضية المنشط الإذاعي مومو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى