“طاقة المغرب” تطمح إلى مواصلة التطور والاستثمار في الطاقات المتجددة وتحلية المياه -فيديو

كشفت شركة “طاقة المغرب” عن خطة عمل جديدة في أفق 2030، والتي ترتكز على ضخ استثمارات جديدة  في مجال إنتاج الكهرباء وتحلية مياه البحر، وانفتاح أكبر على الطاقات المتجددة. جاء ذلك خلال ندوة نظمت يوم أس الثلاثاء بإحدى فنادق الدار البيضاء.

وقال عبد المجيد حسيني عراقي، رئيس مجلس إدارة “طاقة المغرب”، إن الشركة رائدة في إنتاج الطاقة الكهربائية بالمغرب منذ 25 سنة بقدرة إنتاج كبيرة.

وأكد حسيني عراقي في تصريح لـ”سيت أنفو”، على أن “طاقة المغرب” تطمح خلال سنة 2023 أن تكون سنة نمو، من خلال تطوير إنتاجها من الطاقات المتجددة بمعدل 1000 ميغاواط في أفق سنة 2030، مما سيساعد الشركة على تخفيض بصمتها الكربونية بنسبة 25 في المائة.

وأوضح المسؤول بالشركة، أن “طاقة المغرب” تسعى أيضا إلى الانخراط في مشاريع تحلية المياه بالمملكة للمساهمة في تحقيق استعمال الطاقة بالغاز الطبيعي والهدروجين الأخضر.

من جانبه، أكد عضو المجلس الإداري “طاقة المغرب” عمر علوي محمدي، إن عام 2022 شهد تطور منتوج الشركة من خلال إنتاج 15 ألف ميغاواط.


لقجع يفاجئ المنتخب الجزائري





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى