تتويج عادل الفقير بلقب شخصية السنة بالقطاع السياحي بالمغرب

توج عادل بلفقير بلقب أول نسخة لجائزة المغرب للسياحة، التي نظمت فعالياتها يوم الثلاثاء 16 يناير 2024 بالرباط، وعرفت تتويج 14 فاعلا ومؤسسة بالقطاع السياحي، حيث تسهر على تنظيمها المنصة الإلكترونية “Tourisma Post إلى جانب عدد كبير من الوسائط الإعلامية الوطنية المغربية.

وتروم التظاهرة تكريم وتتويج الفاعلين، والوجهات  والمؤسسات السياحية الذين ساهموا كلهم في تحقيق نتائج مبهرة بالقطاع خلال سنة 2023، بفضل ما أبانوا عنه من احترافية وحس إبداعي والتزام تام للنهوض بالقطاع، ليشاركوا كلهم في إشعاع العلامة السياحية للمغرب على الصعيدين الوطني والدولي.

وحضر مراسيم توزيع الجوائز أندري أزولاي، مستشار الملك محمد السادس، حيث تم توزيع 14 جائزة

. الجائزة التكريمية: عمر القباج، رئيس مجموعة إنتريديك ماروك

. فندقي السنة: نوري صلاح الدين- مدير عام موفينبيك مراكش

. أفضل مؤسسة فندقية في السنة: فندق Fairmont la Marina الرباط-سلا

. أفضل مجموعة فندقية في السنة: مجموعة Hivernage Collection

. أفضل وكالة أسفار في السنة: Atlas Voyages

. أفضل وكالة لتدبير الرحلات والأسفار DMC  خلال السنة: وكالة S’Tours

. أفضل صاحب مطعم في السنة: إيمان الرميلي- رئيسة الفدرالية الوطنية لأرباب المطاعم

. المسؤولية الاجتماعية للمرشدين السياحيين: هالة بن خلدون- Intrepid Travel Morocco.

. سيدة السنة: رقية العلوي- رئيسة المجلس الجهوي للسياحة طنجة-تطوان-الحسيمة

. وجهة السنة: الصويرة

. المسؤولية البيئية للسنة: شركة تهيئة وإنعاش محطة تغازوت السياحية

. جائزة شباب وأمل 2023: نايت عثمان- الرئيس المدير العام لشركة Travel Link Morocco

. قائد السنة: حميد بن الطاهر-رئيس الكونفدرالية الوطنية للسياحة

. شخصية السنة: عادل الفقير- مدير عام المكتب الوطني المغربي للسياحة.

وأفاد بلاغ للمنظمين أن اختيار الحائز على لقب شخصية السنة بالقطاع السياحي، لم يكن اعتباطيا ولا من قبيل الصدفة؛ بل جاء عن جدارة واستحقاق تكريما له على ما بذله من مجهودات جبارة خدمة للقطاع. فقد عمل عادل الفقير على جميع الجبهات والأصعدة، الوطنية والدولية، للترويج للوجهة السياحية للمغرب، حيث ساهم في مضاعفة عدد الرحلات الجوية في سنة 2023 مع شركات طيران وطنية ودولية، وربط علاقات شراكة مع عدد من منظمي الرحلات والأسفار من مختلف الربوع. كما كان له الفضل في مضاعفة الحملات التواصلية والترويجية لوجهة المغرب وتقريب الصلات ما بين الفاعلين بالقطاع السياحي. وقد خلفت كل هذه المجهودات صدى كبيرا من لدن مختلف رؤساء المنابر الإعلامية المغربية، الذين أشادوا بالدينامية الغير مسبوقة التي شهدها المكتب الوطني المغربي للسياحة خلال نفس السنة.

يشار إلى أنه جرى التصويت لاختيار الفائزين في معظمه من طرف نخبة من الصحفيين وأرباب المنابر الإعلامية الوطنية. وقد عهد لهم بالتصويت لضمان نوع من الحيادية والشفافية،  واستخلاص رؤيا نقدية  شاملة حول القطاع بشكل عام.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى