أول شركة في المغرب تحصل على شهادة “المساواة في الأجور”

حصلت فيليب موريس المغرب، فرع فيليب موريس العالمية ، على شهادة “المساواة في الأجور” للمرة الثانية على التوالي.

تُؤكد هذه الشهادة، التي تمنحها مؤسسة “المساواة في الأجور” وهي منظمة مستقلة بدون هدف ربحي، أن فيليب موريس المغرب تكافئ مستخدميها ومستخدماتها على قدم المساواة مقابل نفس العمل، وقد كانت فيليب موريس المغرب أول شركة مغربية تحصل على هذه الشهادة.

بهذه المناسبة، قال جلال الإبراهيمي، المدير العام لفليب موريس المغرب “إنه لمن دواعي سرورنا واغتباطنا أن تحصل فيليب موريس المغرب للمرة الثانية على التوالي على شهادة “المساواة في الأجور”، الشيء الذي يؤكد التزامنا المتواصل لفائدة المساواة في الفرص بين الرجال والنساء”.

وأضاف “نحن مقتنعون بأن المساواة في الأجور هي شرط أساسي من أجل بيئة عمل عادلة ومنصفة، فهي تثمن التنوع وتتيح لجميع المستخدمين إمكانية تحقيق كامل قدراتهم. لذلك فإننا عازمون على مواصلة العمل بجد من أجل الحفاظ على تميزنا في هذا المجال ودعم الجهود العالمية الرامية إلى تقليص الفوارق بين الرجال والنساء”.

وتجدر الإشارة إلى أن آلية الحصول على شهادة “المساواة في الأجور” آلية تتطلب القيام بتدقيق كمي ونوعي من أجل تقييم مدى احترام مبادئ المساواة في المُرَتَّبات، وكيفية حصول المستخدمين عليها، إضافة إلى السياسات والممارسات في مجال الموارد البشرية. كما تساعد آلية الإشهاد على إبراز الجوانب التي يجب تحسينها وعلى دعم المجهودات الهادفة إلى تقليص الفوارق في الأجور بين النساء والرجال داخل الشركة.

وبهذا الخصوص، قالت لمياء نصوح مديرة الموارد البشرية والثقافة لدى الشركة “نحن سعداء بإحراز هذه الشهادة مجددا، والتي تؤكد حرصنا المستمر على تحقيق المناصفة بين الأجراء والعدالة والإنصاف في شركتنا، فنحن نعتبر، لدى شركة فيليب موريس المغرب، أن التنوع يشكل مصدر قوة بالنسبة لنا، ونلتزم باعتماد سياسات وممارسات في مجال الموارد البشرية ترتكز على مبادئ المساواة والإنصاف بالنسبة لرأسمالنا البشري”.

فيليب موريس العالمية: من أجل مستقبل بلا دخان

فيليب موريس العالمية هي شركة تبغ عالمية من المستوى الأول تعمل من أجل مستقبل بدون دخان وتسعى إلى تطوير محفظتها على المدى البعيد في اتجاه إدماجها لمنتجات لا تنتمي لقطاع التبغ والنيكوتين.

تتكون محفظة منتجات الشركة حاليا بشكل أساسي من السجائر والمنتجات بدون دخان، بما فيها منتجات تسخين التبغ ومنتجات النيكوتين التي يتم تناولها عن طريق الفم والمنتجات غير المحترقة.

منذ 2008، استثمرت فيليب موريس العالمية أكثر من 10.5 مليار دولار في تطوير المنتجات المبتكرة بدون دخان، ودعمها علميا وتسويقها لدى البالغين كبديل عن التدخين، وذلك بهدف الحد من بيع السجائر.

وتطلب ذلك تسخير قدرات علمية عالمية عالية المستوى، وعلى الخصوص في مجالات مكافحة التسمم والنظم السريرية القبلية والبحث السريري والسلوكي إضافة إلى الدراسات ما بعد التسويق.

في شهر نوفمبر 2022، استحوذت فيليب موريس العالمية شركة سويديش ماتش – الرائدة في مجال استعمال النيكوتين عن طريق الفم – الشيء الذي ترتب عنه ولادة عملاق عالمي للمنتجات بدون دخان، بقيادة علامتي الشركتين : IQOS و ZYN. وقد رخصت إدارة الأغذية والأدوية الأمريكية تسويق لمختلف إصدارات آليات وعناصر منصة IQOS1 لفيليب موريس العالمية و snus General لشركة سويديش ماتش باعتبارها منتجات تبغ مُعَدَّلة المخاطر.

في 31 دجنبر 2022، كانت المنتجات بدون دخان لشركة فيليب موريس العالمية متوفرة للبيع في 73 سوقا حول العالم. وحسب تقديرات فيليب موريس العالمية فإن 17.8 مليون شخص راشد يستعملونIQOS عبر العالم وكلهم توقفوا عن التدخين. ومثلت هذه المنتجات حوالي 32 % من مجموع رقم المعاملات الصافي لفيليب موريس العالمية خلال سنة 2022.

قوية بقاعدة صلبة وخبرة كبيرة في مجال علوم الحياة، أعلنت فيليب موريس العالمية في فبراير 2021 عن طموحها لتطوير مجالات الرفاه والعلاجات الصحية من خلال فرعها فيكتوريا فيرتين فارما، وتتوخى تحسين نمط العيش من خلال توفير تجارب صحية وسليمة.


موعد عيد الأضحى بالمغرب لسنة 2024

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى