ياسين غلفان يتحدث عن إمكانية كتابة جزء ثالث من “صلاح وفاتي” وعلاقته بطاليس وكتابته لـ “الخواسر” -فيديو

حل الفنان الكوميدي والسيناريست ياسين غلفان ضيفا على موقع “سيت أنفو”، عقب النجاح الكبير الذي حققه الجزء الثاني من سلسلة “صلاح وفاتي”، التي جرى بثها عبر القناة الأولى، خلال الموسم الرمضاني المنصرم.

ووصف ياسين تجربته في “صلاح وفاتي” التي خاض من خلالها دور الممثل والسيناريست ب”الرائعة والغنية” وأيضا الممتعة جدا ، مقرا أنه كان يتوقع نجاح الجزء الثاني من السلسة غير أنه ليس بهذا المستوى والتفاعل الكبير من قبل الجمهور المغربي وإجماعه على نجاح العمل، كما نفى توقعه تتويج السلسلة كأحسن عمل كوميدي لهذا العام في مهرجان مكناس للدراما التلفزيونية.

وبخصوص تعامله مع الفنان عبد العالي لمهر، الشهير فنيا بلقب “طاليس”، كشف الفنان ياسين غلفان أن طاليس صديق له وسبق أن اشتغل معه من خلال مجموعة من الأعمال السابقة، مشيرا إلى أن انسجاما وتفاهما كبيرا يجمعهما مع بعض، خصوصا على مستوى كتابة السيناريو.

وبخصوص خلاف طاليس مع مجموعة من الفنانين الآخرين نفى ياسين غلفان أن يكون له علم بالسبب وراء ذلك، مجيبا بطريقة طريفة أن علاقته بطاليس جيدة لحدود اليوم، مع إمكانية افتعال خلاف معه مستقبلا من أجل تغيير الأجواء.

واعتبر ياسين غلفان تصريح بشرى مالك في إحدى حوارتها مع سيت أنفو، التي أقرت خلالها  أن سيناريو “صلاح وفاتي” كان بالنسبة لها أحسن سيناريو رمضان، شهادة كبيرة من قبل سيناريست كبيرة، موجها إليها الشكر والتحية.

أما فيما يخص الجزء الثالث من سلسلة “صلاح وفاتي” كشف ياسين، أحد أفراد خلية كتابة العمل، أن التفكير في جزء ثالث لازال مستمرا مبرزا أن كتابة جزء جديد، بعد النجاح الواسع الذي حققه العمل يعتبر تحديا كبيرا، خاصة أنهم تطرقوا إلى  أغلب المواضيع في الجزأين الأول والثاني، إضافة إلى أنه يتحتم عليهم كتابة جزء جديد يفوق النجاح الذي حققته الأجزاء السابقة.

أما فيما يتعلق بطرائف تصوير سلسلة “صلاح وفاتي”، أيهما يفضل أكثر الكتابة أم التمثيل، هل ندم على كتابة سيناريو “الخواسر”، مشاريعه المستقبلية، وغيرها من المواضيع، ندعوكم لمتابعة الفيديو التالي:


مهمة جديدة لطاقم وليد الركراكي في فرنسا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى