معرض “جسور” السعودي في الدار البيضاء -صورة

تستعدُّ وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمملكة العربية السعودية ونظيرتها في المملكة المغربية وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية لتنظيم معرض “جسور” في مؤسسة مسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء بداية من 13 من ديسمبر الجاري، وتستمرُّ فعالياته على مدى عشرين يومًا، إلى يوم 31 من نفس الشهر.

وكانت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد السعودية، قد نظّمت نسخة من معرض “جسور” بالعاصمة الألبانية تيرانا خلال شهر نوفمبر المنصرم، وقد رامت الوزارة من خلاله تقويّة “جسر التواصل والتقارب بين الشعبين السّعودي والألباني”.

وسيشهد معرض جسور، المزمع تنظيمه في التاريخ المذكور بالعاصمة الاقتصادية الدار البيضاء، تنوعًا لافتًا في الفعاليات التي من شأنها إثراء الزوّار، والتي ترمي أساسًا إلى إبراز العلاقة الوطيدة التي تجمع المملكة العربية السعودية بالمملكة المغربية، وتقديم جولات افتراضية مدهشة للزائرين في الحرمين الشّريفين، إضافةً إلى تسليط الضوء على ثقافة البلدين.

وتجدر الإشارة أيضًا، في هذا المضمار، إلى أنّ معرض “جسور” ينضوي، كذلك، على التعريف بالمسابقات القرآنية، وعرضٍ للمخطوطات النّادرة، ناهيك عن تنظيم مجموعة من الندوات العلميّة القيّمة التي سيتفضلُ بتقديمها جملة من الدكاترة المتخصصين في الدراسات الإسلامية والعلوم الإنسانية، وعلوم القرآن، والتراث العربي الإسلامي، من السعودية والمغرب، في مواضيع علمية منتقاة بعناية عالية سمتُها التنوع والتفرد والغِنى المعرفيّ.

يعدُّ هذا المعرض حدثًا ثقافيًا استثنائيًا بامتياز، نظرًا للبرامج المكثفة والمتنوعة التي يتّسمُ بها، والتي من شأنها إغناء زاد الزائر، وتمكينه أيضًا من اكتشاف مفاجآت ونوادر تخرج لأول مرّة من مكةَ المكرمة.

 


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى