ماريا نديم: “لا أعرف وجه أبي ولا أكرهه” وهذه حقيقة خلافها مع ريدوان” -فيديو

حلت الفنانة، ماريا نديم، ضيفة على برنامج “رشيد شو”، للإعلامي رشيد العلالي، التي جرى بثها أمس الجمعة، عبر القناة الثانية.

وخلال فقرة “الجوكر”، نفت ماريا نديم، أن تكون إنسانة متكبرة، عكس ما يتهمها به البعض في الوسط الفني، مبرزة أنها شخص جد متواضع ويحب الضحك والفكاهة، غير أنها تتحاشى اللقاءات خارج إطار العمل وهو الأمر الذي قد يفسره البعض بالتكبر.

كما كشفت أن فنانة مغربية شهيرة بالمغرب قد روجت لإشاعة تمسها في عرضها وشرفها بغرض إقصائها من احدى الأعمال، مبرزة أنه لم يسبق لها أن التقت هذه الممثلة سوى مرة وحيدة وتجهل السبب الذي دفعها لترويج تلك الإشاعة ، موضحة أنها تسامحها على فعلتها، قائلة “الله يسمح ليها”.

كما نفت نديم كره والدها، مبرزة أنها لا تعرفه لكي تكرهه، موضحة انه لم يسبق لها أبدا أن رأت وجهه كما أنها لا تعرف عنه أي شيء، ولم ترغب أبدا في طرح أي أسئلة على والدتها تفاديا لاحراجها أو لاكتشاف أمور تضرها، مبرزة أنها مكتفية بوالدتها.

اما فيما يخص خلافها مع المنتج المغربي ريدوان، فقد نفت ماريا نديم الأمر، مشيرة إلى انه قد فتح لها ابوابا كبيرة من خلال النجاح الذي حققه عملهما، مضيفة أنها قد اشتغلت معه في عمل ثان لم يكتب له أن يبصر النور، ومشددة على أنهما لم يتفقا فقط في العمل ولا وجود لاي خلاف شخصي بينهما، مؤكدة انها تحترمه وعلى أنه فنان عالمي.

من جهة أخرى، وفي فقرة “الماسك” رفضت ماريا نديم استقبال إحدى الفنانات التي تعرفت عليها في احدى الأعمال، التي لم يكتب لها النور، مبرزة أن الجرح الذي تسببت لها به يمنعها من فتح الباب، كما أن حرصها على صورة الفنانة وراء الستار يمنعها من النقاش معها أمام الملأ، مبرزة أنها قد سامحتها وبانها على استعداد للحديث معها وراء الكواليس.


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى