لأول مرة.. لبنى الجوهري تكشف طبيعة مرضها الذي يخفيها أحيانا عن الأنظار -صور

""

فتحت الكوميدية، لبنى الجوهري، قلبها لمتابعي حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات أنستغرام، وكشفت طبيعة المرض الذي تعاني منه طويلا والذي يتسبب في اختفائها عن وسائل التواصل الإجتماعي وحبسها في البيت.

وعمدت الجوهري على تقاسم مجموعة من الصور، التي وثقت تغير شكل وجهها واحمراه، علقت عليها قائلة “باش تعرفو كلنا تيخرجو لينا بزاف د الحاجات فوجهنا، مهم أنا مني عقلت على راسي وأنا مرة في شهر مني تشوفوني غبرت تينود فيا هدشي حيت بسبب نوبات الهلع لي كنعاني منها من السن المراهقة فينما كنرد كنولي هاكا، دم كيتزيرلي في وجهي.

وتابعت قائلة “ما شي مرض حمد الله ولكن تيعصبني بعد المرات كنكون مسافرة كنكون باغا نخرج المهم إلى يومينا هادا باقا عمري لقيت دوا ديما خسني نصبر اسبوع عاد نبدا نخرج و لا نصور تكيمشيو، ليوم قررت نحطها ليكم باش تعرفو راه ما كين تاوحد parfait , كلشي عند up w down كاين لتيأتر فيه و متيغرجش”,

وأضافت “خرجو أي حاجة عندكم كونو نتوما تقبلو راسكم وبغيو راسكم ها أنا حطيتليكم وجهي كيتيكون كل مرة في شهر منشوفوش ا بوحدي كنحبكم أنا”.

يشار إلى أن تعليقات متابعي لبنى الجوهري قد انقسمت بين متوجه بالدعاء لها، وبين مثن عليها بسبب تصالحها مع ذاتها وكسرها حاجز الخوف، وبين مسد لبعض النصائح والحلول بحكم تقاسمهم معها لنفس التجربة ومعاناتهم من نفس الأعراض.


قرار محكمة الاستئناف في قضية “مومو”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى