قضية “إسكوبار الصحراء”.. لطيفة رأفت تهدد باللجوء للقضاء -صورة

استعرضت الفنانة لطيفة رأفت عددا من التعليقات المسيئة التي تلقتها على خلفية محاكمة طليقها السابق الشهير بلقب “المالي” و ب “إسكوبار الصحراء”، وذلك عبر أحدث منشور لها بحسابها الرسمي بموقع تبادل الصور والفيديوهات انستغرام.

لطيفة رأفت تلجأ للقضاء

وأعلنت رأفت لجوءها إلى القضاء ومتابعة كل من أساء إليها أو أشار لها بأصبع الاتهام، مبرزة أنه سيتم الاستماع إليها في هذا الملف كشاهدة وليست متهمة، مدونة “أول شيء ، سمحو لي جمهوري العزيز وكل من غايقرى هادشي لي حطيت لانه ماشي فالمستوى ديالكم ولا ديالي ولا ديال تربيتكم ولا تربيتي. وليت كانتلقى عدة رسائل فالخاص منهم من يعتذر ومنهم لي كايلومني علاش تم حذف صفحاتهم او قنواتهم او متابعتهم على تعاليقهم وتدويناتهم بقصد تشويه سمعتي والتشهير باسمي ووصلت بهم الجرأة الى القدف والسب”.

وتابعت “فانا مواطنة مغربية ولي الحق في الدفاع عن نفسي بالقانون، ومن له الحق في متابعتي هو القضاء المغربي من بعد البحث مع الفرقة الوطنية. فلهذا أقسم كما أقسمت للقضاء وبمن نفسي بيده عز وجل، لن ولن أسامح أي أحد تعدى حدوده وحط نفسه فمرتبة القضاء والبحث، وجرمني”.

وأردفت قائلة “سأوفيكم ببعض التدوينات مع أصحابها في التعاليق، وهادو قلال قدام الكتييير لي عندنا، والذين سيتابعون قضائيا باش يقوقو لينا اش وقع في الفيلا ديالي لانه على ما يبدو انهم هوما لي عارفين القضية اكتر مني ومن البحث ومن القضاء.علما انه كل من المتهمين شهدو بانه ليست لي علاقة بهدا الموضوع. وما قاموا به في بيتي آنذاك سببه أن المتهم الحاج احمد بن براهيم كان زوجي وكانت له صلاحية استقبال ضيوفه والاستفراد بهم في بيتي بدون وجودي كونه كان زوجي شرعيا”.

وختمت الفنانة المغربية تدوينتها قائلة “الحمد لله على نعمة والامن والامان في بلاد الحق والقانون وشكرا للشرطة الإلكترونية.
وللعلم انا شاهدة في هذه القضية والشاهد لا ينتظر البراءة لانه قانونيا ليس متهما. شعارنا  الله الوطن الملك”.

يشار إلى أن الفنانة لطيفة رأفت ردت في وقت سابق على مروجي خبر هروبها خارج المغرب، وذلك على خلفية الضجة التي أثيرت مؤخرا بسبب القبض على طليقها السابق، أحمد بن براهيم، الملقب ب”المالي” أو “اسكوبار الصحراء”.

واختارت رأفت خاصية الستوري على حسابها الرسمي بموقع تبادل الصور والفديوهات أنستغرام من أجل نفي الإشاعة، وعمدت على نشر صورة جمعتها بوالدتها، علقت عليها قائلة “لي كيقول لطيفة هربانة إلى خارج الوطن صحيح لطيفة هربانة لكن فحضن أمها وفبيتها وفبلادها وسط أهلها اللي كيحبوها”.

يشار إلى لطيفة رأفت كانت قد اضطرت سابقا وعقب اعتقال المالي إلى الخروج عبر بث مباشر على حسابها الأنستغرامي، أوضحت من خلاله كيف تعرفت على طليقها، بارون المخدرات المعتقل حاليا بسجون المغرب، وكيف انتهت علاقتهما عقب مرور 4 أشهر، كما نفت أيضا أن تكون على علم بكونه تاجر مخدرات، موضحة أنها تعرفت عليه على أساس أنه رجل أعمال مالي قدم إلى المغرب من أجل الاستثمار.


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى