غيمس يعلن إلغاء حفله بتونس تضامنا مع المهاجرين غير النظاميين -صورة

أعلن مغني الراب الفرنسي من أصول كونغولية، متر غيمس، إلغاء حفله بتونس يوم ال 11 من شهر غشت الجاري، وذلك ضمن فعاليات مهرجان الراب.

وجاء قرار غيمس بإلغاء حفله بتونس تضامنا مع المهاجرين غير النظاميين من إفريقيا جنوب الصحراء، العالقين في الحدود التونسية الليبية.

واختار غيمس خاصية الستوري عبر حساباته الرسمية على مواقع التواصل الإجتماعي، من أجل إعلان مقاطعة حفل تونس، مدونا “أطفال، نساء ورجال مطرودون من تونس نحو ليبيا، يعيشون في ظروف لا إنسانية”.

وتابع قائلا “لا يمكنني القدوم إلى تونس، في الموعد المحدد في ال 11 من شهر غشت القادم، لا أعلم ما هي الحلول، لكن هذه المحنة الشديدة لا تطاق”.

جدير بالذكر، أن مدينة صفاقس التونسية باتت أكبر نقطة تجمع للمهاجرين الأفارقة غير النظاميين، القادمين من بلدان جنوب الصحراء، والذين يستخدمونها كنقطة عبور نحو دول أوروبا.

وسعيا منها لحل الأزمة، عمدت تونس على ترحيل المئات من المهاجرين الأفارقة غير النظاميين، من مدينة صفاقس باتجاه الحدود التونسية الليبية، حيث تركتهم هناك، يواجهون ظروفا إنسانية  صعبة.

من جهة أخرى، سبق لمنظمة  “هيومن رايتس ووتش”  أن طالبت السلطات التونسية، الشهر الماضي، بوضع حد، لما وصفته بعمليات الطرد الجماعي، لطالبي اللجوء الأفارقة إلى منطقة صحراوية نائية قرب الحدود مع ليبيا.


مهمة جديدة لطاقم وليد الركراكي في فرنسا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى