عراك ماغي بوغصن وسيدة لبنانية في الشارع العام يثير ضجة-فيديو

غصت مواقع التواصل الإجتماعي، خلال الساعات القليلة الماضية، بفيديو وثق لعراك الفنانة اللبنانية ماغي بوغصن مع سيدة على الكورنيش البحري في منطقة ضبيه.

وأظهر الفيديو المتداول دخول النجمة اللبنانية في عراك بالأيادي مع والدة طفل، بعدما ضربت نجلها وطرحته أرضا، ولم يعرف بعدها مصير الطفل أو والدته وما آلت إليه الأمور ، التي تطورت إلى عراك بالأيادي ومنع ماغي بوغصن السيدة من الإقتراب من طفلها ومطالبتها بمغادرة المكان.

جدير بالذكر أن هذه الواقعة قد قسمت أراء نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي بين منتقد لتصرف الأم وبين منتقد لتدخل الفنانة اللبنانية، ومن أبرز التعليقات التي جاءت في هذا الإطار “الاتنين غلط الام وهديك حاشرة حالها عشان تلم مشاهدات بالنهايه امه ما حتكوني بحنيتها”، “ضد تصرف ماغي ما دخلها أصلا أو تنصحها و بس ليش تدخل ب هالطريقة رح تحبو أكثر من أمو يعني”، “أم مع ابنها ما عندك حق للتدخل ما بينهم ممكن تهديها ب الكلام بس ما تسحبه منها انته مين من أصله”، “متنلام شلون تضرب الطفل بالشارع اكيد متحملت”، “شنو العقول اللي يقولون هذي ام وحقها تأدب ابنها، شنو شعوركم لما حدا يأذيكم بهالطريقة! لان الطفل ضعيف تطلعون عقدكم النفسيه فيه بدل ما تعلموه شلون يتصرف صح!”، “هيج وحدة متستاهل تكون أم”، “أنا ضد تصرف ماغي طبعا”، “يعني اني كولش ضد الضرب لكن الطفل ابنها مو من حقها تسحبه من عدها اذا تريد شي تبلغ وانتهى الموضوع”، “ضد العنف بكل اشكالو وخاصة ضد الأطفال.. بس اكيد مانك أحن عليه من امو .. واسلوب غلط عم تضرب الأم و تدفشها عم تهينيها قدام ابنها!!!”.

بالمقابل، شكك البعض في صحة الفيديو المتداول معتبرين أنه مجرد مشهد تمثيلي، يخص عملا جديدا للفنانة ماغي بوغصن.

جدير بالذكر أن ماغي بوغصن قد شاركت خلال الموسم الرمضاني المنصرم في بطولة الجزء الثالث من  مسلسل “للموت” ، وهو العمل الذي أعلنت عبر أحدث تصريحاتها الإعلامية عن تحضيرها لتصوير جزئه الرابع، الذي سيعرض خارج السباق الرمضاني 2024.

 


حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى