شيرين تستعد للسفر خارج مصر من أجل إجراء عملية جراحية

تستعد الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب، للسفر خارج مصر من أجل اجراء عملية جراحية، وذلك عقب إصابتها بالرباط الصليبي على إثر سقوطها في منزلها، حسب ما كشفت عنه عدة تقارير إعلامية، نقلا عن مدير أعمالها ميمي فؤاد.

وكان ميمي فؤاد، قد أعلن إصابة الفنانة المصرية بالرباط الصليبي، بسبب انزلاق قدميها وهي بمنزلها، كما أجرت بعض الصور الإشعاعية التي أكدت إصابتها، مطالبا في الآن نفسه من جمهورها الدعاء لها.

ومن المقرر أن تسافر  شيرين عبد الوهاب في غضون ساعات أو أيام قليلة إلى الخارج من أجل إجراء عملية جراحية.

يشار أنه كان من المبرمج أن تحيي شيرين حفلا غنائيا بالكويت، يوم السبت 29 أكتوبر، وهو الحفل الذي يجهل مصيره بعد تعرضها للرباط الصليبي، الذي يستدعي خضوعها لعملية جراحية.

من جهة أخرى، كانت شيرين عبد الوهاب، قد صدمت متابعيها، بداية الأسبوع الجاري بإعلان تصالحها مع طليقها الفنان حسام حبيب.

واختارت شيرين حساباتها عبر مواقع التواصل الإجتماعي من أجل إعلان الصلح، وذلك عبر نشر بيان جاء في”إن الفنانة شيرين عبد الوهاب تكن كل تقدير واحترام لحسام حبيب وحرصا منها على استمرار العلاقة الطيبة بينهما كأصدقاء وزملاء في الوسط الفني فإنها تعلن أنها قد تم التصالح معه بشأن القضايا التي كانت متداولة بينهما في الفترة الأخيرة وقام برد كافة المتعلقات الخاصة بالفنانة وتسوية جميع الخلافات بينهما وتم التصالح في النيابة العامة وأصبحت ذمته بريئة تماما من أي التزام تجاه الفنانة”.

واختتم البيان قائلا: “نهيب بالسادة الصحفيين تحري الدقة في نقل الأخبار والاقتصار على ما جاء في بيان الفنانة وفي النهاية هي تكن كل الاحترام والتقدير لحسام حبيب”.

يشار أن خلاف شيرين عبد الوهاب وحسام حبيب، كان قد أشعل مواقع التواصل الإجتماعي خلال الأشهر الماضية، وذلك حتى بعد إعلان طلاق الثنائي.

ويذكر أن شيرين كانت قد وجهت عددا من الاتهامات لطليقها حسام حبيب، قبل أن تصل قضيتهما إلى ردهات المحاكم، ليتم يوم أمس طي خلافهما وإعلان صلحهما.


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى