شروط قاسية وضعها القضاء الفرنسي لتمتيع سعد لمجرد بالسراح المؤقت -صورة

كشف موقع قناة “العربية” عن الشروط القاسية التي فرضها القضاء الفرنسي على الفنان المغربي سعد لمجرد مقابل تمتيعه بالسراح المؤقت، الذي كان قد تقدم به فريق دفاعه، قبيل عيد الفطر المبارك.

وتمكن لمجرد، أمس الخميس، من معانقة الحرية من جديد، بعدما تم إطلاق سراحه مقابل كفالة مالية لم يتم التوصل بعد إلى قيمتها، بالمقابل منع سعد لمجرد من مغادرة التراب الفرنسي بعدما ظل جواز سفره محجوزا لدى المحكمة الفرنسية بباريس.

وحسب ذات المصدر فإن سعد لمجرد سيخضع للمراقبة القضائية الذكية بواسطة سوار إلكتروني، على أن يبقى في حالة سراح إلى غاية مرحلة الاستئناف، التي يتوقع أن تبدأ مع نهاية هذا العام.

كما ألزم القضاء الفرنس الفنان المغربي بعدم التحدث إلى الصحافة في الموضوع وعدم التطرق إليه حتى عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

جدير بالذكر أن عددا من أصدقاء سعد لمجرد قد عمدوا على تهنئته، أمس الخميس، كما عبروا عن فرحتهم لمغادرته أسوار السجن، بعد تمتيعه بالسراح المؤقت.

يشار إلى أن دفاع لمجرد قد استأنف الحكم القضائي، الذي أصدرته  ضده محكمة الجنايات بباريس، والقاضي بسجن الفنان المغربي لمدة 6 سنوات نافذة، وذلك بعدما أدانته بتهمة الاغتصاب، في حين قضت المحكمة ذاتها ببراءته من تهمة العنف المتعمد في حق الفتاة الفرنسية لورا بريول.

وجاءت إدانة لمجرد بتهمة الاغتصاب بعدما صوت، 7 محلفين قضائيين من أصل 9، بإدانة الفنان المغربي بتهمة الاغتصاب.


بعقد يمتد لـ2027.. موكوينا يكشف سبب اختياره تدريب الوداد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى