راغب علامة يرد على ضجة رقصه مع معجباته في حفله الأخير بتونس -فيديو

شارك النجم اللبناني راغب علامة في إحياء أولى حفلات الدورة الأولى من مهرجان “ألف”، الذي احتضنه فضاء “أنفا بارك”، أمس الجمعة.

وبهذه المناسبة، خص راغب علامة موقع “سيت أنفو” بتصريح أوضح من خلاله حقيقة ما حصل معه بحفله  الأخير،خلال افتتاح الدورة الـ24 للمهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون، التي احتضنتها مدينة قرطاج التونسية، عقب اقتحام بعض معجباته المسرح والرقص معه، وهو الأمر أعقبه جدل وانتقاد كبيرين عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

وأوضح راغب أنه كان طبيعيا على المسرح وتعامل كعادته بكل محبة مع الجمهور، مبرزا أن هذه الضجة هي من افتعال الصحافة الصفراء والمزيفة.

وأضاف النجم اللبناني “طلعت بنت صغيرة وصلت على المسرح  شو يحبوني أخنقها وأضربها ولا أحضنها ونخليها تكون فرحانة؟ أنا هيك مع جمهوري وإذا طلعت فتاة على مسرح هل هذا يعتبر يمس بالأخلاق؟ مافهمتش الحملة مش مبنية على شيء سوى الإشاعات”.

وتابع قائلا “أنا إنسان تعرضت لإشاعات قاتلة في حياتي، حتى في أول حياتي بالمغرب تعرضت لإشاعات وأنا كنت بعمر صغير وما عرفتش شو بدي أعمل، الاشاعات بتطلع على الفنان  والأشياء تمر ونتخطاها وكأنها لم تحدث لكن إلي يزعلك لما يخلق مشاكل من لاشيء”.

وشدد الفنان اللبناني على أن ما حصل على المسرح عاد وبعيد كل البعد عن خدش الحياء، قائلا “الناس لي طلعو على المسرح كل الإحترام فيهم ما حد منهم قلل أدب… وين المشكل إذا حدا بحفلة ورقص ..”.

من جهة أخرى، يشار إلى أن مدينة الدار البيضاء قد احتضنت، مساء أمس، الدورة الأولى لمهرجان “ألف” بفضاء أنفا بارك، والتي ستستمر فعالياتها إلى غاية مساء اليوم 5  يوليوز الجاري.

ويجمع مهرجان “ألف” في نسخته الأولى ثلة من ألمع نجوم الوطن العربي، في تجربة غامرة حيث تتلاقى الثقافة والفن والموسيقى في أجواء ساحرة، وهم: حاتم عمور، راغب علامة، نبيل سيف، ميريام فارس وال”دي جي” أصيل، الذي اكتسب شهرة كبيرة في الإمارات العربية المتحدة، بفضل أسلوبه المميز في مزج الموسيقى العربية الكلاسيكية والإيقاعات الإلكترونية الحديثة.


موجة حر شديدة تصل لـ 47 درجة تضرب هذه المدن المغربية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى