حسناء البدوي: “الشيء الوحيد الذي كنت سأندم عليه بحياتي هو لو لم أكن بجانب والدي لحظة وفاته” -فيديو

حلت الفنانة، حسناء البدوي، ضيفة على برنامج  “الندم”، الذي يدخل ضمن البرمجة الجديدة لموقع “سيت أنفو”، خلال شهر رمضان، والذي يضرب موعدا أسبوعيا للمتابعين والقراء من أجل التعرف على قصص عدد من الفنانين المغاربة مع الندم في حياتهم سواء الشخصية أو المهنية.

وكشفت الفنانة حسناء البدوي خلال هذه الحلقة أنها متصالحة مع نفسها ومع أخطائها، مبرزة اننا في رحلة روحانية، تتخللها مجموعة من الأخطاء والنجاحات، مشددة على أنه لكل انسان الفرصة في تصحيح أخطائه وتغيير مساره، لذلك لا يتوجب علينا أن نندم على أي شيء.

وأضافت حسناء أنه يجب علينا تخطي خالات الضعف التي نمر بها في حياتنا،  كاشفة أنها أحست بالندم أو بالأحرى بالغضب  في سن صغيرة، مقرة أنها قد شعرت بالخيبة عندما لم تتمكن من اكمال مسارها الأكاديمي في بريطانيا، مبرزة أنها في آخر لحظة لم تتمكن من السفر كما لم تتوفر لها لاأمكانيات المادية حينها، لتضطر للبقاء في المغرب والدراسة بالجامعة المغربية ، قبل أن تاتي فرصة اكمال مسارها التعليمي بالولايات المتحدة الامريكية.

وكشفت البدوي أن الشيء الوحيد الذي كانت ستندم عليه  في حياتها، هو لو لم تستطع أن تكون إلى جانب والدها، عميد المسرح المغربي عبد القادر البدوي، خلال آخر لحظة في حياته، كما حمدت الله لكونها استطاعت رفقة شقيقتها كريمة أن تظلا بجانبه إلى آخر لحظة في حياته، عكش شقيقهما محسن، الذي ظل عالق بالخارج بسبب اغلاق المجال الجوي بسبب جائحة كرورنا المجال.

كما ذرفت حسناء البدوي الدمع خلال الحلقة  وأقرت أنها تبكي كلما استحضرت والدها الراحل وكلما اشتاقت له، المزيد من التفاصيل حول هذه الحلقة تجدونها على الرابط التالي:


الرجاء يرد على خبر رحيل لاعبيه الجزائريين

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى