حبس إعلامية شهيرة لسنتين بتهمة التحريض على الفسق والفجور

قضت محكمة كويتية بحبس الإعلامية حليمة بولند سنتين مع الشغل والنفاذ وغرامة 2000 دينار عن تهمة التحريض على الفسق والفجور.

صدر الحكم عن محكمة الجنايات برئاسة المستشار عبدالله العصيمي، والتي كانت قد وجهت إلى حليمة بولند تهمة التحريض على الفسق والفجور وإساءة استخدام هاتف بسبب صور ومقاطع فيديو.

وقدم المدعي شكوى ضدها مدعياً بأنها حرضته على الفسق والفجور عبر صورها وعبر فيديوهات خاصة بها.

وادعت بولند ضد المجني عليه بأنه أساء إليها بالسب فقدمت شكوى ضده بتهمة السب وإساءة استخدام الهاتف.


مكتب الرجاء يحضر مفاجأة سارة لزينباور واللاعبين

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى