بعد استدعائها..  أول تعليق لنانسي عجرم  في قضية مقتل الشاب السوري بفيلاتها -صورة

خرجت النجمة اللبنانية نانسي عجرم عن صمتها، عقب تداول خبر استدعائها، من قبل المحكمة في قضية مقتل شاب سوري بمنزلها على يد زوجها طبيب الأسنان، فادي الهاشم، على نطاق واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الأيام القليلة الماضية.

واختارت نانسي حسابها الرسمي على موقع تويتر، من أجل التوضيح والتأكيد على أن استدعاء المحكمة لها كان كشاهدة بطلب من زوجها وليس لأنه مدعى عليها كما زعم البعض.

وغردت نانسي قائلة :”لم أغِب و لن أغيب عن أي جلسة أُستدعى لها، و قد حضرت الجلسة الأخيرة بصفتي شاهدة وبطلب من زوجي فادي للتوسع في التحقيق وصولًا إلى إصدار الحكم النهائي و العادل في القضية، يرجى توخي الدقة في نشر الأخبار”، وختمت تغريدتها بهاشتاغ  اقتضى التوضيح.

يشار أن ناسي عجرم وزوجها فادي الهاشم، قد مثلوا يوم الثلاثاء الماضي، أمام الهيئة الاتهامية في جبل لبنان، وذلك على خلفية مقتل الشاب السوري محمد الموسى داخل الفيلا الخاصة بهما، هذا وقد جرى تأجيل الملف إلى موعد لاحق، حسب ما كشفت عنه مصادر اعلامية محلية.

ويذكر أن استدعاء فادي الهاشم ونانسي عجرم،  أتى عقب تصريحات المحققة وخبيرة الأدلة الجنائية، حلا ولد روب، نهاية الأسبوع الماضي،  التي خصت بها برنامج”ناس أونلاين”، قائلة “جريمة مقتل الشاب السوري محمد الموسى في فيلا الفنانة اللبنانية نانسي عجرم والطبيب فادي الهاشم العام الماضي، جريمة قتل عمد”، وأضافت أن “خلف هذه الجريمة جرائم أخرى”.


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى