بالدموع.. كريمة غيث تكشف عن قطيعتها مع والدها وتعرضها للعنف الجسدي بعد الزج بها في الشارع-فيديو

كشفت الفنانة كريمة غيث لأول مرة عن خلافها مع والدها والقطيعة معه التي دام لسنوات، وذلك خلال حلولها ضيفة مساء يوم أمس الجمعة على برنامج “رشيد شو” للإعلامي رشيد العلالي.

وبعدما امتنعت غيث عن الإجابة عن السؤال، الذي كان أول الأسئلة الخاصة بفقرة الجوكر، عاد العلالي في ختام الفقرة ليخير الفنانة الشابة بين الرد على السؤال أو عدم الإجابة عنه، لتقرر في نهاية المطاف التطرق للموضوع، الذي كتمته لسنوات في قلبها، مبررة ذلك بالتخلص من تبعاته النفسية والتصالح مع الموضوع.

وكشفت غيث أنه عقب الموسم الأول من سر المرجان وبالضبط سنة 2013، وقع خلاف بينها وبين والدها، مشددة على أنها ليست المخطئة، الأمر الذي دفع والدها إلى طردها من المنزل وعدم السماح لها حتى بالحصول على ملابسها وأشيائها الخاصة.

وأوضحت كريمة وبالدموع  المعاناة النفسية التي عاشتها خلال تلك السنوات الثلاث، واصفة تلك الفترة بالأصعب في حياتها والتي تذوقت فيها مرارة الظلم والوحدة والحرمان من عائلتها وإخوتها، كما أشارت إلى تعرضها للعنف الجسدي خلال تلك الفترة، واحساساها الكبير بغياب والدتها المتوفاة.

وكشفت الفنانة الشابة أن عزاء جدها كان السبب في صلحها مع والدها وعائلته، مبرزة أنه لولا الوفاة لما تم الصلح ولما سألت عنها العائلة إلى يومنا هذا.

وبخصوص المتسببين في خلافها مع والدها، رفضت الفنانة كريمة غيث الخوض في الموضوع مبرزة أنها قد صفحت عنهم.

جدير الذكر أن والد الفنانة كريمة غيث قد حل بدوره ضيفا على حلقة نجلته ضمن فقرة “الماسك”، في مفاجأة من الإعلامي المغربي لضيفته.

وخلال ذات الفقرة “الجوكر”، نفت كريمة غيث خلافها مع الفنانة سارة برليس بسبب صداقتها مع الفنان محسن مالزي، مبرزة أنه لا وجود لأي خلاف بينهما وبأنها كانت تجهل خلاف سارة مع مالزي.

كما كشفت غيث أيضا طبيعة علاقتها بالرابور “طوطو”، مشيرة إلى كونها جارة له، وتسكن بنفس الإقامة التي يقطن بها بمدينة الدار البيضاء، مبرزة أنها تكن له كل الاحترام.

 

 


موجة حر شديدة تصل لـ 47 درجة تضرب هذه المدن المغربية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى