العنزي يعلق على تتويجه بجائزة الدولة في الإخراج عن مسلسله ”فتح الأندلس”

حصد المنتج والمخرج الكويتي محمد سامي العنزي جائزة الدولة  التشجيعية في مجال الإخراج التلفزيوني عن أفضل مسلسل تاريخي في الوطن العربي عن مسلسله “فتح الأندلس”، الذي تطرق لقصة القائد المغربي طارق بن زياد.

وبهذه المناسبة ربط موقع “سيت أنفو”، الاتصال بالمخرج محمد العنزي، الذي عبر عن سعادته الكبرى بهذه الجائزة، التي تعد أول تكريم رسمي له من بلاده الكويت عن طريق وزارة الإعلام.

وعبر العنزي عن تشرفه بتسلم جائزة أفضل إخراج تلفزيوني، من قبل وزير الإعلام الكويتي، عبد الرحمن المطيري، بعد حصول مسلسله “فتح الأندلس” على تقييم عالي تجاوز ال 90 في المائة.

وأهدى المخرج الكويتي الشعب المغربي هذا الفوز، كما حرص على توجيه شكره للتلفزيون المغربي وفيصل العريشي على دعم العمل، الذي جرى عرضه في توقيت مميز على حد قوله، مبرزا أن المسلسل يرتبط بالمغرب وبقصة فتح الأندلس على يد القائد  الطنجاوي طارق بن زياد، الذي كان اللبنة  الأساسية في فتح بلاد الأندلس ونشأة الحضارة الإسلامية العظيمة.

يشار إلى أن  مسلسل”فتح الأندلس” هو عمل تاريخي درامي يحكي قصة القائد المغربي طارق بن زياد، الذي غادر المغرب من أجل فتح الأندلس، وقد عرف  هذا العمل مشاركة ثلة من نجوم الوطن العربي من ضمنهم:  سهيل جباعي، تيسير إدريس، جاسم النبهان، روبين عيسى، بيار داغر، محمود خليلي، هشام بهلول، منى شداد، داوود حسين وآخرون.

ويشار  أيضا إلى أنه قد تم تصوير أحداث هذا المسلسل التاريخي الضخم بين لبنان وتركيا تحت إدراة المخرج الكويتي محمد العنزي، وقد جرى عرضه  شهر رمضان المنصرم، عبر القناة الأولى المغربية وعبر عدد من القنوات العربية، من ضمنها القناة السعودية “sbc”، التلفزيون الكويتي، قناة الشارقة، قناة الظفرة، إضافة إلى عدد من المنصات الإلكترونية المخصصة لعرض المسلسلات والأعمال الفنية.

من جهة أخرى، يستعد المنتج والمخرج محمد سامي العنزي لتصوير مسلسل تاريخي جديد بالمغرب، وقد كشف عبر ذات التصريح الذي خص به  موقع  “سيت أنفو” أنه يعكف حاليا على التحضير لهذا العمل الجديد، الذي أطلق عليه اسم  “ازهار الأندلس”، مبرزا أنه امتداد للجزء الأول من “فتح الأندلس”، متوقعا أن يكون العمل بمستوى فني ألى بكثير من الجزء الاول كما توقع أن يكون صداه أعلى بكثير، وذلك لكونه يضم  عددا من النجوم العرب أمثال سلوم حداد، رشيد عساف، باسم ياخور ، تيسير إدريس، سهيل جباعي، ييير داغر، عبد المحسن النمر، رفق علي أحمد، إلهام علي، إضافة إلى كوكبة من نجوم المغرب، يتقدمهم  الفنان هشام بهلول.

ولفت المخرج الكويتي إلى الدعم الكبير الذي يقدمه المغرب وتشجيعه على التصوير داخله، مبرزا أنه بصدد وضع اللمسات والترتيبات النهائية قبل الشروع في التصوير، متوقعا أن يكون العمل مميزا  وعند حسن ورضى الجماهير المغربية والعربية.

جدير بالذكر أن محمد سامي العنزي، هو مخرج ومنتج كويتي، أشؤف على إخراج وانتاج عدد من الأعمال التاريخية الشهيرة، أبرزها: “خالد بن الوليد”، “عنترة بن شداد”، “الحسن والحسين”، “أحمد بن حنبل” و”فتح الأندلس”.


الرجاء يفتقد خدمات لاعب مهم في “الديربي”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى